موجز أخبار راديو البلد
  • "صلح عمان": تمديد توقيف المتهمين بقضية حادثة البحر الميت لمدة أسبوع
  • "النقد الدولي" يخفض توقعاته للنمو الاقتصادي الأردني للعام الحالي إلى 2.3%
  • هيئة الاستثمار: 9 طلبات للحصول على الجنسية من أصحاب مشاريع قائمة في المملكة
  • دراسة: الأردن وسورية على وشك استنفاد مواردهما الطبيعية
  • الشواربة: تشكيل فريق لدراسة ظاهرة التغير المناخي ومدى تأثيره على العاصمة
  • صدور أول قرار قضائي بتدبير الخدمة الاجتماعية على أحد الأحداث
  • القبض على 4 أشخاص بحوزتهم عملات معدنية أثرية في الزرقاء
  • إقليميا.. فشل مشاورات مجلس الأمن الدولي، حول العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة
  • وأخيرا.. يطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء باردة نسبياً وغائمة جزئياً إلى غائمة
فيديو: شقيقتان يزداد وزنهن بمعدل كيلو شهريا.. دون علاج
عمان نت- منيرة الشطي 2011/11/01

يزداد وزن بيان (10 سنوات) وتبارك (6 سنوات) بمعدل كيلو غرام شهريا نتيجة مرض غريب لم تتوصل الإجراءات والفحوصات الطبية التي خضعتا لها لتحديد أسبابه تمهيدا لعلاجها.

مرض حرم بيان التي يزيد وزنها على ( 98 كيلو غرام) وتبارك التي يبلغ وزنها (64 كيلو غرام) متعة اللعب والحركة، إضافة إلى حرمانهن القدرة على النوم على الفرش حيث تنامان جلوسا على كرسي.

والدة وبحسب مراجعاتها الدائمة، تقول اخبرني الأطباء ان مرضهن ” خمول في الغدة الدرقية وعدم انتظام في إفرازاته” وبحسب ما تنقل عن الأطباء” لم يكتفي خمول الغدة الدرقية بزيادة وزنهن إنما تسببت بارتفاع السكري وضغط الدم بشكل متكرر، فضلا عن إصابتهن بهشاشة العظام”.

المرض الذي يلازم بيان منذ 8 أعوام ولازم تبارك منذ ولاتها حرم العائلة الراحة، فالأم منال يوسف تصحبهما بزيارة أسبوعية إلى المدينة الطبية لعرضهن على الطبيب وتلقي العلاج الذي لا يفيد حسب قولها.

ورتب المرض على العائلة البالغ دخلها الشهري 350 دينار التزامات مالية طائلة، حيث تقول الوالدة أن المواصلات من منزلهم الكائن في وادي الريان في الغور الشمالي إلى المدينة الطبية يستنزف الجزء الأكبر من دخل العائلة.

دخل يتأكل نتيجة لاضطرار العائلة شراء الملابس بشكل دائم نتيجة لزيادة وزنهن.

الوالدة التي نقلت عن الأطباء في المدينة الطبية أن علاج ابنتيها متوفر خارج الأردن مطالبين بضرورة الاستعجال في علاجهن.

من جهته يقول الطبيب المشرف على حالة بيان وتبارك انهما تعانيان من سمنة مفرطة، مؤكدا انه لا يوجد علاج للسمنة المفرطة، في الوقت الذي أشار فيه إلى ضرورة إجراء المزيد من الفحوصات والتحاليل الطبية التي لم تستكمل لإطلاق حكما نهائيا على حالتهن.

0
0

تعليقاتكم

  1. فاطمة
    2011/11/01

    اخي ناشر الموضوع ، مع احترامي الشديد لموضوعك و عملك ، و للأطباء ، الغدة الدرقية و خمولها انا اعاني منه بشكل كان سيء للغاية .. و تأخرت في العلاج 8 سنوات اصلا لم اكتشف الحالة الا بعد 8 سنوات من اصابتي بها ، لي عشر سنوات اتناول دواء الثيروكسين دون مراجعة اسبوعية كما ذكرت الاخت والدة الطفلة ، صحيح حالتي اقل من حالة الفتاتين .. لانني الحمد لله سيطرت منذ البداية على الضغط و السكر و بطبيعة جسمي لا اتقبل الحلويات و السكريات ، و السعي وراء الريجيم و ربمى الوعي اكثر حيث اكتشفت الحالة و انا بالسنة الاولى جامعة .. ربمى اقل من حالتهم الله اعلم لكن صدف ان هناك خلطة عشبية سببت بارتفاع لنشاط الغدة خلال 22 يوم فقط .. اوصلني بالأم لو عن طريق هاتف او ايميل و سأعطيها عنوان طبيب الاعشاب ، و لها ان تسأل عن الرجل .. ان ارادت العون سأحضر لها عنوان و هاتف الطبيب فهو موجود في محافظة اربد على ما اظن سأتأكد من الموضوع من والدي

  2. marmar
    2011/11/01

    لا حول ولا قوة الا بالله
    جزاك الله علي نشر الموضوع وبنسبه للغدة الدرقيه كنت اعاني منها بشكل مش طبعي لاكن انا بفضل الله كنت ازل كل يوم كيلوا غرام
    وبعدين الاطباء اعطوني
    واء الثيروكسين وبفضل الله وضعي طبعي
    لاكن علاجي طول العمر والحمدالله