موجز أخبار راديو البلد
  • بطريركية القدس: معركة مستمرة لاستعادة العقارات المسربة
  • الصفدي: 77 مليون دولار عجز موازنة الأنروا لهذا العام
  • مخيم الزعتري يتحول للطاقة الخضراء
  • إصدار رخصة تشغيل للمفاعل النووي البحثي
  • اعتصام للعاملين في الخياطة أمام “الصناعة والتجارة”
  • التعامل مع تسرب أمونيا في العقبة
  • الأردن يطرح مناقصتين لشراء قمح وشعير
فيديو الطراونة: رفع الأسعار لن يمس الطبقتين الفقيرة والمتوسطة
2012/05/08

– النواب يصدر بيان تضامني مع الأسرى في سجون الاحتلال

– نواب يطالبون بحل مشكلة العاملين في الأونروا

سيطرت قضايا رفع الأسعار، والاصلاح السياسي ومشكلة العاملين في الأونروا على مداخلات النواب تحت بند ما يستجد من أعمال في جلسة مساء الثلاثاء

وحذر عدد كبير من النواب الحكومة من الإقدام على رفع الأسعار وتعديل التعرفة الكهربائية، معتبرين في ذلك زعزعة للأمن والاستقرار، فيما طالب عدد آخر من النواب بتسريع إقرار التشريعات الاصلاحية رغم أنها ستقود لحل المجلس

وأكد عدد من النواب على ضرورة إيجاد حل عاجل لمشكلة العاملين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين وإنصافهم أسوة بالعاملين في سورية ولبنان.

وقرر المجلس بعد مداخلات عدد من النواب بإصدار بيان تضامني مع الأسرى في السجون الاسرائيلية باقتراح من النائب خليل عطية، وتطرق النواب لعدد كبير من المواضيع منها تعديل قانون المالكين والمستأجرين، ومشكل اللاجئين السوريين، والفقر والبطالة، ومشروع المفاعل النووي.

وتحدث  حول قضية رفع الأسعار النواب ممدوح العبادي، حمد الحجايا، طلال المعايطة، محمود الخرابشة، محمد المراعية، خليل عطية، وصفي الرواشدة  وأنور العجارمة.

واعتبر النائب محمود الخرابشة أن رفع أسعار الكهرباء “يستفز المواطنين” ويمس أمن الوطن واستقراره، فيما أشار النائب طلال المعايطة إلى وجود احتقان شعبي محذرا من رفع أسعار المحروقات.

وقال النائب وصفي الرواشدة أن الحكومات “استمرأت جيوب المواطنين، كاشفا أن رسوم التعدين من شركات البوتاس والفوسفات لا تدخل بكاملها للموازنة، حيث أن القيمة المسجلة في الموازنة هي (61) مليون دينار “ومن المفترض أن يدخل الخزينة من شركة البوتاس لوحدها هذا العام 280 مليون دينار”.

وحول عملية الإصلاح، طالب النواب مازن القاضي، محمد الكوز، بسام العمري بضرورة الإسراع بإقرار التشريعات الاصلاحية تمهيدا لإجراء الانتخابات النيابية هذا العام

وبدا واضحا أن لقاء الملك عبد الله الثاني بعدد من النواب الاثنين ألقى بظلاله على بعض المداخلات، ليؤكد النائب بسام العمري على ضرورة تغليب المصلحة الوطنية على الشخصية رغم أن مجلس النواب سيتم حله بعد إقرار التشريعات الاصلاحية.

التفاصيل بعد قليل….

0
0

تعليقاتكم