موجز أخبار راديو البلد
  • الحكومة تؤكد إنجاز أكثر من اثنين وستين بالمئة من قائمة التعهّدات التي أعلنها رئيس الوزراء عمر الرزّاز ضمن البيان الوزاري.
  • وزير الخارجية أيمن الصفدي، يعلن أن الأردن يعمل بالتعاون مع عدد من الدول والهيئات المعنية؛ على تنظيم مؤتمر لبحث سبل تجاوز الأزمة التي تعاني منها "الأونروا"
  • عشرات المستوطنين يجددون اقتحام باحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، وبحراسة من شرطة وقوات الاحتلال الإسرائيلي.
  • أمانة عمان تزيل مئة وتسع وتسعين حظيرة ذبح للأضاحي، وتحرر أكثر مئة وستين مخالفة لعدم التزامها بشروط السلامة العامة.
  • وفاة خمسة أشخاص وإصابة حوالي أربعمئة وتسعين آخرين، بحوادث مختلفة خلال عطلة عيد الأضحى.
  • وحدة تنسيق القبول الموحد تستقبل أكثر من ثمانية وثلاثين ألف طلب التحاق الكتروني بالجامعات الرسمية.
  • وأخيرا.. يطرأ انخفاض على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء صيفية معتدلة في المرتفعات الجبلية والسهول،و حارة في الأغوار والبادية والبحر الميت.
انسحاب “الجيش الحر” من حي صلاح الدين في حلب
عمان نت - وكالات 2012/08/10

نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن ناطق باسم الجيش الحر في الداخل نبأ انسحاب الجيش الحر من حي صلاح الدين في مدينة حلب شمال سوريا، في حين اشار مصدر امني في دمشق الى ان المعركة المقبلة الكبيرة ستكون في حي السكري جنوب شرق المدينة.

وقال الناطق باسم القيادة المشتركة للجيش الحر في الداخل العقيد قاسم سعد الدين “صحيح” حصل انسحاب للجيش السوري الحر من صلاح الدين، مشيرا الى ان “الانسحاب تكتيكي”.

وفي دمشق افاد مصدر امني أن قوات النظام “تتقدم بسرعة من حي صلاح الدين باتجاه سيف الدولة”، مشيرا الى ان “المعركة الكبيرة المقبلة ستكون في حي السكري.

ولفت الى ان الجيش النظامي “استخدم في معركة صلاح الدين 10 في المئة فقط من التعزيزات التي حشدها في حلب”.

وكانت مصادر امنية في دمشق قد ذكرت ان حشود الجيش السوري في حلب بلغت نحو 20 الفا، مقابل ما بين ستة الى ثمانية آلاف من المقاتلين المعارضين.

واكد قائد كتيبة درع الشهباء في الجيش الحر النقيب حسام ابو محمد لفرانس برس في وقت سابق اليوم ان الجيش السوري الحر نفذ “انسحابا تكتيكيا كاملا” من حي صلاح الدين الى الشوارع المحيطة بالحي، متهما الجيش السوري باستخدام “قذائف فراغية” في عمليات القصف.

إلى ذلك، قال دبلوماسيون في الأمم المتحدة الخميس إنه من المحتمل تعيين وزير الخارجية الجزائري الأسبق الأخضر الابراهيمي مبعوثا جديدا للسلام في سوريا خلفا للمبعوث المستقيل كوفي عنان.

وقد يتم الإعلان عن تعيين الإبراهيمي رسميا الأسبوع المقبل على أقرب تقدير في حال عدم حدوث اعتراضات في اللحظة الأخيرة من جانب حكومات، حسبما ذكرت مصادر دبلوماسية وصحفية.

0
0

تعليقاتكم