موجز أخبار راديو البلد
  • "صلح عمان": تمديد توقيف المتهمين بقضية حادثة البحر الميت لمدة أسبوع
  • "النقد الدولي" يخفض توقعاته للنمو الاقتصادي الأردني للعام الحالي إلى 2.3%
  • هيئة الاستثمار: 9 طلبات للحصول على الجنسية من أصحاب مشاريع قائمة في المملكة
  • دراسة: الأردن وسورية على وشك استنفاد مواردهما الطبيعية
  • الشواربة: تشكيل فريق لدراسة ظاهرة التغير المناخي ومدى تأثيره على العاصمة
  • صدور أول قرار قضائي بتدبير الخدمة الاجتماعية على أحد الأحداث
  • القبض على 4 أشخاص بحوزتهم عملات معدنية أثرية في الزرقاء
  • إقليميا.. فشل مشاورات مجلس الأمن الدولي، حول العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة
  • وأخيرا.. يطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء باردة نسبياً وغائمة جزئياً إلى غائمة
اثر ليلة القدر على قرارات مرسي
الغارديان 2012/08/14

جاء في صحيفة “الغارديان” الصادرة الثلاثاء مقال تحليلي لإيساندر العمراني بعنوان “ليلة القدر ساهمت في اتخاذ قرارات حاسمة في مصر”.

وكتب العمراني، وهو متخصص في شؤون مصر وشمال إفريقيا، أنه “من الصعب تصديق أن توقيت القرارات الحاسمة الأخيرة التي أصدرها الرئيس المصري محمد مرسي بإحالة كل من وزير الدفاع رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير حسين طنطاوي ونائبه رئيس الأركان سامي عنان على التقاعد وتعيينهما مستشارين لرئيس الجمهورية، هو محض صدفة”.

ويرى العمراني أن مرسي أصدر هذه القرارات الحاسمة في ليلة القدر.

وأشار كاتب المقال إلى أن قرارات مرسي أنهت حالة من التخبط والتشويش التي استمرت لأشهر، والتي أثارت التساؤلات حول من يتولى السلطة في مصر؟

وأضاف العمراني أنه بالنسبة للعسكر، فإن الشخص الذي يتمتع حالياً بنفوذ قوي هو عبد الفتاح السيسي والذي كان سابقاً رئيس الاستخبارات العسكرية واليوم يشغل منصب وزير الدفاع.

والسيسي أصغر سناً من طنطاوي الذي كان قد عينه الرئيس المصري السابق حسني مبارك في عام 1992.

ويختم العمراني بالقول إن “على مرسي محاولة تحقيق التوازن بين حزبه الإسلامي والعلمانيين ومطالب الثوار والمحافظين من حلفائه الجدد في الجيش”، مضيفاً “ليس هناك أي عذر لمرسي في اتخاذ أي قرار، خاصة وأنه أصبح أخيراً في مركز قوة وأصبح يمتلك سلطات واسعة”.

0
0

تعليقاتكم