موجز أخبار راديو البلد
  • رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة يطالب رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز، بسحب مشروع قانون ضريبة الدخل، وإجراء تعديلات عليه قبل إعادته للمجلس.
  • ترجيح الدعوة لدورتين استثنائيتين لمجلس الأمة ، الأولى تخصص لمنح الثقة بالحكومة الجديدة، والأخرى لمناقشة مشروع قانون الضريبة.
  • النقابات المهنية تبدأ صباح اليوم إضرابا عاما عن العمل اليوم، فيما أعلن الاتحاد العام لنقابات العمال عدم المشاركة بالإضراب.
  • نائب محافظ العاصمة يرفض تكفيل 4 موقوفين من بين محتجي الدوار الرابع بعد اعتقالهم فجر الاثنين الماضي.
  • الملك عبد الله الثاني، يؤكد أن مواقف الأردن الإقليمية، كانت أحد أسباب التحديات التي تواجهها المملكة اقتصاديا.
  • القبض على ثلاثة متهمين بسرقة مركبات، وضبط مركبتين مسروقتين بحوزتهم.
  • وأخيرا.. تتأثر المملكة نهار اليوم بكتلة هوائية حارة نسبياً تؤدي الى ارتفاع على الحرارة؛ حيث تسود أجواء حارة نسبياً في العاصمة عمان ومناطق البادية والسهول، وحارة في الأغوار والبحر الميت.
الامن العام: لدينا فيديو يثبت ان النزلاء أذوا انفسهم
2008/04/19

اعلنت مديرية الامن العام على لسان الناطق الاعلامي باسمها الرائد محمد الخطيب انها تملك ردا قويا على تقرير المركز الوطني لحقوق الانسان

الذي اتهم ادارة سجن الموقر باستخدام القوة المفرطة في ضرب النزلاء.

وقال الخطيب”  هذا تقرير مجانب للحقيقة  لدينا توثيق بالافلام والصور لانزلاء الذين قامو يإيذاء انفسهم، لم نكن نتوقع ان يخرج التقرير بهذه السرعة خلال 24 ساعة من الزيارة، انا شاهدت شخصيا وقمت بالتسجيل بالفيدو والصور كيف يقوم النزيل بعملية ضرب نفسه، اذ لم يكن هناك اصتطدام بين النزلاء ورجال الشرطة، والدليل هو عدم وجود اصابات بين رجال الشرطة، نحن استخدمنا قوة محودة جدا لعزل النزلاء الذين قامو بارتكاب مثل هذه الاعمال”.
 
 
 
 يتابع الخطيب لراديو البلد”من النقاط الاخرى التي ذكرها التقرير عدم استخدام معدات خاصة لمكافحة الحريق وهذا كلام غير صحيح تم استخدام الات اطفاء الحريق قبل وصول الدفاع المدني، ويدعي التقرير ان ادارة السجن  اخفت معلومات عن المركز انا استغرب كيف يقوم المركز الوطني لحقوق الانسان ان يقيم اداء مؤسسة امنية  عريقة بان يقول ان ادارة المركز فشلت على الرغم من ان التقرير الخامس للمركز الوطني لحقوق الانسان يختلف عن التقرير الحالي والذي ثمن دور مديرية الامن العام ممثلة بمراكز الاصلاح والتاهيل والسياسة الاصلاحية التي تقوم بها”.
 
 
 
من جهته اكد المفوض العام للمركز الوطني لحقوق الإنسان شاهر في حديث لراديو البلد ان ” ادارة السجن استخدمت القوة واساءة معاملة النزلاء:”الدلائل والقرائن ما شهدناه على الارض رأينا اناس  مصابة في رأسها وتحدثنا الى النزلاء  واخبرونا عن احتراق 3 اشخاص، كما ان جميع النزلاء الموجودين يشكون من المعالمة، ومما شاهدناه نقول ام  المراكز بالشكل الحالي القائم هي سجون وليست مراكز اصلاح وتاهيل”.
 
 
 
اما بالنسبة لما يقال عن تضارب في تقارير المركز الوطني لحقوق الانسان اقول “لا يوجد اي نوع من التضارب في تقاريرنا لكن ماحدث في سجن الموقر كان واضحا استخدام العنف بشكل كبير من الحاجة، نعم هناك اشخاص قامو بجرح انفسهم لكن السؤال هل اقوم بضرب شخص قامو بجرح نفسه على يديه ورجليه؟ نحن نقدر دور مديرية الامن العام وان الامن عنصر اساسي في المجتمع لكن هل يمكن تحقيق الامن بافراط استخدام العنف”.
 
وانتقد تقرير المركز الوطني لحقوق الانسان حول الاحداث التي وقعت في سجن الموقر وسواقة اوضاع السجنين اذ كشف التقرير ان النزلاء يتعرضون لسوء المعاملة والضرب وذلك حسب شهادات عدد من السجناء.
 
 
وانتقد التقرير تعامل ادارة السجن في الموقر مع احداث الشغب التي اودت بحياة نزيلين و وصف التقرير ادارة السجن بالمرتبكة و انها لم تتمكن الإدارة من السيطرة على الاحداث بالطرق السلمية واللجوء إلى التهديد باستخدام العنف للحيلولة دون ذلك.
 
 

0
0

تعليقاتكم