موجز أخبار راديو البلد
  • "صلح عمان": تمديد توقيف المتهمين بقضية حادثة البحر الميت لمدة أسبوع
  • "النقد الدولي" يخفض توقعاته للنمو الاقتصادي الأردني للعام الحالي إلى 2.3%
  • هيئة الاستثمار: 9 طلبات للحصول على الجنسية من أصحاب مشاريع قائمة في المملكة
  • دراسة: الأردن وسورية على وشك استنفاد مواردهما الطبيعية
  • الشواربة: تشكيل فريق لدراسة ظاهرة التغير المناخي ومدى تأثيره على العاصمة
  • صدور أول قرار قضائي بتدبير الخدمة الاجتماعية على أحد الأحداث
  • القبض على 4 أشخاص بحوزتهم عملات معدنية أثرية في الزرقاء
  • إقليميا.. فشل مشاورات مجلس الأمن الدولي، حول العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة
  • وأخيرا.. يطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء باردة نسبياً وغائمة جزئياً إلى غائمة
الشوبكي عن الملك: ضمانات أمريكية بالدولة الفلسطينية- صوت
عمان نت - أحمد أبو حمد 2014/04/06

– الشوبكي: فشل الحكومات حتى الآن بالإصلاح…

نقل رئيس كلتة النهضة النيابية النائب عساف الشوبكي عن الملك عبد الثاني تأكيده بوجود جدية لدى الجانب الأمريكي بملف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، حيث تعهد وزير الخارجية الأمريكية بضمان الوصول إلى الحل القاضي يإفامة ولة فلسطينية على أراضي 67، وعاصمتها القدس الشرقية، مع تبادل للأراضي بين الجانبين.

وأضاف الملك، خلال لقائه بأعضاء كتلة النهضة “23 نائبا” مساء الأحد، وبحسب الشوبكي، أن الأردن سيكون شريكا بملفات الحل النهائي، موضحا أن المفاوضات تجري ضمن مسارين: أردني فلسطيني إسرائيلي، وآخر فلسطيني إسرائيلي.

وحول أسباب تعثر المفاوضات، قال الملك أنها تتمثل بعدم إطلاق الجانب الإسرائيلي للدفعة الأخيرة من الأسرى الفلسطينيين، فكان رد الفعل الفلسطيني بالتقدم بـ15 طلبا للانضمام لمعاهدات دولية، الأمر الذي قوبل بقرارات إسرائيلية ببناء المزيد من الشقق الاستيطانية.

وقال الشوبكي إن الكتلة عرضت وجهة نظرها خلال اللقاء الذي استمر أكثر من ساعتين، في مختلف القضايا المحلية والإقليمية، السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وأكد رئيس الكتلة على فشل الحكومات السابقة وحتى الآن بالوصل إلى الإصلاح المنشود.

وأشار إلى أن الملك أبدى اهتماما بعدد من الاستراتيجيات التي عرضتها الكتلة وخاصة في المجال الزراعي، مشددا على ضرورة التشاركية ما بين مجلس النواب والحكومة.

كما طرحت الكتلة قضايا حفرالآبار الارتوازية على الجانب السوري من الحدود، ومشاكل انتشار الأسلحة والمخدرات والعنف المجتمعي.

ولم يتم التطرق خلال اللقاء إلى ملف رحيل حكومة عبد الله النسور، الذي قام بالرد على بعض الانتقادات التي وجهت للحكومة.

0
0

تعليقاتكم