موجز أخبار راديو البلد
  • الهيئة الإسلامية العليا في مدينة القدس المحتلة، تدعو للنفير العام والرباط داخل الأقصى اعتبارا من يوم الجمعة، للتصدي لمحاولات اقتحامات المستوطنين لباحاته.
  • مشاركة أردنية بتمرين النجم الساطع العسكري في مصر، إلى جانب عدد من الدول منها السعودية والإمارات والولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا.
  • النقابات المهنية تبحث السبت المقبل، مسودة مشروع قانون ضريبة الدخل لتحديد موقفها منه.
  • القطاع الزراعي يطالب بتوسعة إعفاء ضريبة المبيعات للمواد الغذائية المختلفة وعدم اقتصارها على الخضار والفواكه الطازجة.
  • الهيئة المستقلة للانتخاب، تعلن أن عملية إعادة الاقتراع في المجلسين المحلي والمحافظة لمنطقة بلدية الموقر، ستكون نهاية الشهر المقبل.
  • إنهاء حالات الحجز الوقائي للنساء المعرضات للخطر مع نهاية العام الحالي، من خلال إنشاء دار آمنة لهن، وفقا لما أعلنته وزيرة التنمية الاجتماعية هالة لطوف.
  • مصادر في أمانة عمان تكشف عن "اعتزامها إجراء تعديلات على نظام الأبنية النافذ، فيما يتعلق بالمباني التجارية.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم حارة نسبياً في المرتفعات الجبلية والسهول، وحارة في باقي مناطق المملكة، مع ظهور كميات من الغيوم على ارتفاعات عالية.
العمل الإسلامي يحذر من انتقال حالة الانقسام في مصر
عمان نت 2014/04/07

عبر حزب جبهة العمل الإسلامي عن خشيته أن تنقل حالة الانقسام التي يعاني منها الشعب المصري إلى الأردن، وذلك عن طريق الأئمة المصريين التي تنوي الحكومة استقدامهم من هناك.

وطالب الحزب في مذكرة بعثها الى رئيس الوزراء عبدالله النسور، الاستعانة بالمعلمين وأساتذة الجامعات والمؤهلين من العاملين في مؤسسات الدولة والمتقاعدين لتعويض النقص في عدد الأئمة، وفقا لما أورده موقع جماعة الإخوان المسلمين الرسمي.

وأضاف بإن المصلحة الوطنية تقتضي أن تعهد مهمة الإمامة في المساجد لأبناء الوطن المعروفين برشدهم والتزامهم بالقيم الأردنية، مشددا على ضرورة التزام أئمة المساجد بالقيم الاردنية، والتي يعرفونها أكثر من غيرهم.

وأكد “العمل الإسلامي” أن حل مشكلة نقص الأئمة يمكن تبني إستراتيجية وطنية لتأهيل العدد الكافي من أبناء الوطن للقيام بهذه المهمة “الجليلة”، مشيرا الى أن هناك عدداً من كليات الشريعة في الجامعات الأردنية قادرة على التوسع في القبول، شريطة توفير الحوافز المناسبة للعاملين في المساجد.

وأوضح الحزب أن إمام المسجد مرتبط بالعمل المسجدي منذ ما قبل الفجر إلى ما بعد صلاة العشاء، يتعذر عليه القيام بأي عمل إضافي يسهم في توفير الدخل الذي يؤمن له الكفاية والعيش الكريم، منهوها أن ذلك الامر يتطلب توفير مزيد من الحوافز الكفيلة بدفع أعداد كبيرة من خريجي شهادة الدراسة الثانوية إلى الالتحاق بكليات الشريعة، كما يحفز خريجي كلية الشريعة على اختيار العمل المساجد.

0
0

تعليقاتكم