موجز أخبار راديو البلد
  • الأردن يوافق رسميا على استضافة مباحثات حول اتفاق تبادل الأسرى بين أطراف الصراع اليمني.
  • اللجنة القانونية النيابية تقرر إرجاء إقرار قانون العفو العام إلى يوم الخميس المقبل، قبل إحالته إلى المجلس لمناقشته.
  • أصحاب وسائقو التاكسي الأصفر يجددون إضرابهم عن العمل أمام مجلس النواب، احتجاجا على تقديم خدمات النقل عبر التطبيقات الذكية.
  • وزير المالية عز الدين كناكرية، يجدد تأكيده على أن القرض الذي سيقدمه البنك الدولي للمملكة بقيمة مليار ومئتي مليون دولار، لا يزال قيد البحث والمفاوضات مع إدارة البنك حول شروطه واستحقاقاته.
  • وزير الاشغال العامة والاسكان فلاح العموش، يرجح انتهاء تنفيذ مشروع الحافلات سريعة التردد بين عمان والزرقاء مع نهاية العام المقبل، بعد إحالة عطاءاتها على مقاولين أردنيين.
  • وزارة العمل تعلن عن بدء استقبال طلبات الانتساب لبرنامج خدمة وطن اليوم في مواقع الاستقبال، أو عبر الموقع الالكتروني الخاص بذلك.
  • مقتل شخص وضبط ثلاثة آخرين بعد تبادل إطلاق للنار مع قوة أمنية خلال مداهمة في البادية الشمالية.
  • عربيا.. آليات الاحتلال الإسرائيلي تتوغل شرقي بلدة بيت حانون في قطاع غزة، وتنفذ أعمال تجريف بالمنطقة.
  • وأخيرا.. يطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء باردة في المرتفعات الجبلية والسهول ولطيفة في الاغوار والبحر الميت.
22 مليون عربي يهتمون بقراءة الكتب إلكترونياً
عمّان نت 2014/06/02

أظهرت نشرات دولية صادرة عن مواقع الكترونية عالمية، مدى تحسن علاقة القارئ العربي بالكتب في السنوات الأخيرة، حيث أشارت شبكة غوغل إلى أن 5 مليون مستخدمي عربي (من مستخدمي شبكة غوغل) يهتمون بقراءة المؤلفات، في حين قدر فيسبوك عدد مستخدميه الذين يهتمون بقراءة الكتب من العرب بنحو 22 مليون مستخدم.

وفي معرض تعليقها، قالت إيمان حيلوز، مؤسس ومدير موقع أبجد:”تبعث هذ الأرقام بريق أمل لدى المؤلفين ودور النشر التي ظنت لفترة أنها فقدت قارئها. بيد أن هذه الأرقام تؤكد عودته مع اختلاف ملحوظ في ميوله ورغبته بقراءة المؤلفات عبر شاشات أجهزة الموبايل والأجهزة اللوحية التي تلازمهم طوال الوقت، وهو ما يستدعي منا كشركات عاملة في هذا المجال تفهم رغبة القارئ واحترامها والتوجه أكثر نحو النشر الإلكتروني”.

وأضافت حيلوز “بفضل التقنيات الحديثة لم يعد هناك ما يخشاه المؤلف ولا دور النشر، من تعدي على حقوق مؤلفاتهم أو سرقتها أو حتى إمكانية إعادة نشرها، كما هو الحال بالنسبة لمكتبة ياقوت التي نجحت بتطوير تقنية تشفير وحماية يستحيل تجاوزها، إذ يتم تشفير كل كتاب يتم تحميله بطريقة خاصة تتوافق مع الجهاز ذاته فقط ولا يمكن قراءته على أي جهاز اخر”.

من جانبه، قال مدير تطوير أعمال وتقنية أي كتاب السيد عمار مرداوي: “إذا أخذنا الناتج القومي المحلي بعين الإعتبار، نجد ان تكلفة الكتاب على القارئ العربي  أعلى بنحو 50 مرة مما هي عليه في الدول الغربية. ولعل لهذه القضية علاقة مباشرة في إشتراك ملايين الأشخاص من الوطن العربي بالمواقع الالكترونية المتخصصة في مجال  القراءة، فعلى سبيل المثال يتجاوز عدد المشتركين العرب في موقع   Goodreads 1.4 مليون مستخدم”.

وأشار مرداوي إلى النتائج الأولية التي أعقبت تدشين مكتبة ياقوت على أجهزة الأندرويد بثمانية أسابيع ، إذ تجاوز عدد المستخدمين الذين حملوا مكتبة ياقوت على أجهزتهم 85000 مستخدم، في حين تجاوز عدد الكتب التي تحميلها خلال هذه الفترة 380 ألف كتاب. وبحسب قواعد البيانات فإن أكثر من 4.5 مليون صفحة تمت قرائتها شهرياً  وهذا رقم كبير يظهر حب القارئ العربي وشغفه للكتاب.

وأضاف مرداوي: “قد تكون علاقة القارئ العربي تأثرت في فترة من الفترات بالكتاب، لكنها حتما لم تنقطع، فكم من الادباء والمؤلفين الذي برزوا قبل وبعد الاربعينات والخمسينات. لا ننكر أن القارئ العربي تأثر بالأوضاع الاقتصادية والسياسية التي كانت سائدة في تلك الأيام، لكن شغفه وحبه للكتب لم يتغير”.

تعليقاتكم