موجز أخبار راديو البلد
  • الحكومة تؤكد إنجاز أكثر من اثنين وستين بالمئة من قائمة التعهّدات التي أعلنها رئيس الوزراء عمر الرزّاز ضمن البيان الوزاري.
  • وزير الخارجية أيمن الصفدي، يعلن أن الأردن يعمل بالتعاون مع عدد من الدول والهيئات المعنية؛ على تنظيم مؤتمر لبحث سبل تجاوز الأزمة التي تعاني منها "الأونروا"
  • عشرات المستوطنين يجددون اقتحام باحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، وبحراسة من شرطة وقوات الاحتلال الإسرائيلي.
  • أمانة عمان تزيل مئة وتسع وتسعين حظيرة ذبح للأضاحي، وتحرر أكثر مئة وستين مخالفة لعدم التزامها بشروط السلامة العامة.
  • وفاة خمسة أشخاص وإصابة حوالي أربعمئة وتسعين آخرين، بحوادث مختلفة خلال عطلة عيد الأضحى.
  • وحدة تنسيق القبول الموحد تستقبل أكثر من ثمانية وثلاثين ألف طلب التحاق الكتروني بالجامعات الرسمية.
  • وأخيرا.. يطرأ انخفاض على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء صيفية معتدلة في المرتفعات الجبلية والسهول،و حارة في الأغوار والبادية والبحر الميت.
عمان نت الأولى
2009/02/24

احتل موقع عمان نت الالكتروني المرتبة الاولى بين المواقع الاخبارية المحلية الاكثر تصفحا في الاردن وذلك حسب دراسة أجراها برنامج تدعيم وسائل الإعلام في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي.

وكانت نسبة  المواقع الاخبارية  الاكثر تصفحا حسب الدراسة على النحو التالي: عمان نت 2.6%, وكالة عمون الإخبارية 2.4%, وكالة سرايا 2.3%, رم ,1.7 خبرني 1.2%, ومرايا 1.1%.

وتقيس هذه الدراسة ولأول مرة في الأردن نسبة تصفح المواقع الإخبارية الالكترونية. حيث تظهر نتائج الدراسة دلالات مهمة على تطور المشهد الإعلامي في الأردن. فعلى سبيل المثال تشير نتائج الدراسة إلى أن 17% من الأردنيين أو 46% من مستخدمي الانترنت تصفحوا مواقع إخبارية خلال الثلاثين يوما الماضية, حيث احتل موقع الجزيرة الالكتروني المرتبة الأولى بين المواقع الإخبارية بنسبة بلغت 11% ومن ثم موقع العربية بنسبة 6% وفي المرتبة الثالثة كل من CNN, BBC, ومكتوب بنسبة 3.1%.

وأشارت نتائج الدراسة التي نشرت تفاصيلها صحيفة العرب اليوم إلى أن أسباب زيارة هذه المواقع بالنسبة لمستخدميها تمثلت في: تجدد الأخبار على مدار الساعة 84%, مصداقية الأخبار 76%, لوجود أخبار لا تنشرها الصحف اليومية 66%, إمكانية التعليق على هذه الأخبار 41%, وكون الأخبار لا تخضع للرقابة 33%.  

من جهة اخرى كشفت نفس الدراسة ان نسبة انتشار الخلوي في الأردن بلغت 85% للأفراد من الذين أعمارهم 15 سنة فاكثر.  وبينت الدراسة ان 36% من الأردنيين يستخدمون الانترنت.
وتشير نتائج الدراسة المستقلة الثانية إلى اتجاهات جديدة في ضوء زيادة اندماج الأردن بالمجتمع الرقمي  العالمي  والأسواق العالمية.

  واستحوذت شركة زين على 38.7% من سوق الاشتراكات الخلوية مقابل 30.7% لشركة اورنج, و30.1% لشركة أمنية و0.5% لشركة اكسبريس.

وسوف يتم الإعلان عن نتائج الدراسة التي أجريت على عينة تمثيلية في أنحاء المملكة كافة شملت 3600 مقابلة وجاهية لأشخاص بالغين في سن 15 سنة فما فوق, أمام مزودي خدمات الخلوي والانترنت والشركات التي تعنى بالرسائل الإعلانية من خلال الخلوي والبريد الالكتروني وذلك اليوم الأربعاء 2009 بفندق رويال. وتعتبر هذه الدراسة جزءا من برنامج تدعيم وسائل الإعلام في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي  USAID.

ويعتقد باحثو شركة الإستراتيجية للأبحاث والدراسات والخبراء لدى منظمة  IREX القائمة على تنفيذ برنامج تدعيم وسائل الإعلام في الأردن نيابةً عن الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي بان هذه الدراسة هي الوحيدة في الأردن التي توفر معلومات تفصيلية ومعمقة عن سلوك المستهلك في سوق الوسائل الجديدة: الخلوي والانترنت والمواقع الالكترونية الإخبارية.

وقد شدد المدير الإقليمي لمنظمة أيركس في الأردن سامويل كومبتون على أهمية توافر دراسات وإحصائيات مستقلة موثوق بها وحديثة ومجانية من أجل تحقيق المنافسة المشروعة والنهوض بقطاع الإعلام في الأردن … فليس بمقدور وسائل الإعلام كافة شراء الدراسات والإحصائيات المعدة تجارياً … وأكد بأنه على ثقة بأن هذه الدراسة المجانية سوف تكون مفيدة لوسائل الإعلام الصغيرة والناشئة كما ستتيح لوسائل الإعلام الكبيرة إمكانية مقارنة ودراسة إحصائيات من مصادر متعددة.

الانترنت

وبينت الدراسة أن 36% من الأردنيين يستخدمون الانترنت, ثلثاهم من الذكور و67% من المستخدمين هم من الفئة العمرية 15-29 عاماً. وتشير نتائج الدراسة إلى أن استخدام الانترنت لم يعد مقتصراً على أصحاب الشهادات الجامعية حيث أن 60% من مستخدمي الانترنت من حاملي شهادة الثانوية وما دون.

وتبين النتائج بان 58% من مستخدمي الانترنت يسكنون في محافظات اربد, الزرقاء, البلقاء ومناطق أخرى خارج عمان. أما بالنسبة إلى أماكن استخدام الانترنت فجاءت على النحو التالي: 30% من المنزل, 27% من مقاهي الانترنت, 10% من الجامعة, و7% من المدرسة. وتجدر الملاحظة هنا أن نسبة مستخدمي الانترنت من خلال المكتب لم تتجاوز 17% أو 8% من الأردنيين.

إن ما نسبته 75% من مشتركي الانترنت المنزلي أو ما يعادل 11% من العينة مشتركة عن طريق خطوط ADSL. بالإضافة إلى أن 4% من الأردنيين فقط مشتركون بخدمة الانترنت عن طريق الهاتف الخلوي. ويجدر الذكر أن 10% من الأردنيين يستخدمون الانترنت لإجراء مكالمات هاتفية من خلال جهاز خاص مشبوك إلى خط الانترنت.

ولم تتجاوز نسبة الذين يستخدمون الانترنت لأغراض التجارة الالكترونية او الخدمات البنكية الالكترونية ما نسبته 2% من الأردنيين, ويقضي مستخدمو الانترنت معظم وقتهم في تصفح المواقع الالكترونية, تنزيل الفيديو كليب والدردشة. كما أن استخدام الانترنت لأغراض البحث وجمع المعلومات احتل مرتبة عالية في أجندة استخدامات الانترنت.

ويستخدم 23% من الأردنيين الانترنت للتواصل اجتماعيا وذلك من خلال البريد الالكتروني 17%, الدردشة 14%, Facebook 9%, MySpace 3%. أما زيارة المدونات  فما زالت في بداياتها حيث لم تتجاوز 3%, وكذلك الأمر بالنسبة إلى التعليق على المقالات حيث لم تتجاوز نسبة الأردنيين الذين يستخدمون الانترنت للتعليق على المقالات 5%. وأخيرا يستخدم ما نسبته 12% فقط من الأردنيين اللغة الانجليزية أثناء استخدامهم للانترنت مما يحد من كمية المعلومات والإخبار التي يمكن أن يصلوا إليها.

 
البريد الالكتروني

ارتفعت نسبة مستخدمي البريد الالكتروني 3% مقارنة بعام 2007 لتصل إلى 21% في عام 2008 مع زيادة في استخدام البريد الالكتروني من قبل الذكور مقارنة بالإناث. كما أن مستخدمي البريد الالكتروني ضمن الفئة العمرية 15-29 بلغت 67% من إجمالي المستخدمين في جميع محافظات المملكة بزيادة قدرها 10% مقارنة بعام 2007 ضمن هذه الفئة العمرية.

ويلاحظ أن نصف مستخدمي البريد الالكتروني أو 17% من الأردنيين لديهم بريد الكتروني على موقع  Yahoo مقابل 28% من المستخدمين (9% من الأردنيين) لديهم بريد الكتروني على موقع Hotmail  /MSN, و 6% ( أو 2% من الأردنيين) على موقع  Gmail. كما أن نسبة الذين يملكون بريدا الكترونيا خاصا بالعمل (Business E-mail) لم تتجاوز 7% من مستخدمي البريد الالكتروني أو 2% من الأردنيين. وتعتبر هذه النسبة ضئيلة جدا إذا ما أخذنا بعين الاعتبار خطط الحكومة متمثلة بمشروع الحكومة الالكترونية والإجراءات الأخرى الهادفة إلى تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات في الأردن.

الإعلانات التجارية عن طريق البريد الالكتروني

لم تسجل نسبة الذين يستقبلون إعلانات تجارية عن طريق البريد الالكتروني زيادة ملحوظة مقارنة بالسنة الماضية (29.2%) حيث بلغت نسبة الذين يستقبلون هذه الرسائل عدة مرات إلى مرة واحدة في اليوم من إجمالي مستخدمي البريد الالكتروني 34%. وبالنظر إلى نسبة الذين يقرأون هذه الرسائل نلاحظ أن 38% من المجيبين يقرأون هذه الرسائل دائما و30% يقرأونها في بعض الأحيان. ومن الملفت إلى الانتباه أيضا أن 54% من مستخدمي البريد الالكتروني لا يعتقدون بضرورة الحصول على موافقة مسبقة  لإرسال هذه الرسائل بالإضافة إلى أن هذه الرسائل لا تشكل مصدر إزعاج لما نسبته 69% من مستخدمي البريد الالكتروني.

الخلوي

بلغت نسبة انتشار الخلوي في الأردن حسب نتائج الدراسة 85% للأفراد من الذين أعمارهم 15 سنة فأكثر والذين يملكون خطا خلويا واحدا أو أكثر. حيث استحوذت شركة زين على 38.7% من سوق الاشتراكات الخلوية مقابل 30.7% لشركة اورنج, و30.1% لشركة أمنية و0.5% لشركة اكسبريس. أما بالنسبة لنوع الاشتراك الخلوي فكان على النحو التالي: شركة زين 9% يملكون خط فاتورة مقابل 91% يملكون خط بطاقة. شركة اورنج 3.9% خط فاتورة مقابل 96.1% خط بطاقة. شركة أمنية 1.7% خط فاتورة مقابل 98.3% خط بطاقة.

من النتائج المثيرة في دراسة هذا العام أن 19% من الأردنيين في سن 15 عاما فأكثر يستمعون إلى الراديو من خلال الجهاز الخلوي (23% من إجمالي مشتركي الخلوي). وقد أدت هذه النسبة إلى ارتفاع نسبة استماع الراديو بشكل غير مباشر. كما أن مستمعي الراديو من خلال جهاز الخلوي توزعوا على مختلف مناطق المملكة غالبيتهم من الذكور وضمن الفئة العمرية 15-24 عاماً. أما بالنسبة إلى الذين يستمعون إلى الراديو من خلال الانترنت فقد بلغت النسبة 4% من الأردنيين الذين أعمارهم 15 سنة فأكثر.  

وحققت شركات الدعاية عبر الرسائل النصية القصيرة والرسائل عبر البريد الالكتروني توسعا في أعمالها. فقد بلغت نسبة الذين يتلقون رسائل دعائية عدة مرات في اليوم إلى مرة واحدة في البيت 53% من مشتركي الخلوي. كما أن 67% من المجيبين ادعوا أنهم دائماً يقرأون هذه الرسائل بينما 16% يقرأونها بعض الأحيان. وتشكل هذه نسبة 83% من مشتركي الخلوي. كما يعتقد ثلثا مشتركي الخلوي أو ما نسبته 63% بعدم ضرورة  وجود موافقة مسبقة لإرسال هذه الرسائل مقارنة بما نسبته 55% للعام .2007 كما يرى ما نسبته 66% من مشتركي الخلوي أن هذه الرسائل لا تشكل مصدر إزعاج لهم بنسبة زيادة  قدرها 12 نقطة مئوية  عن العام .2007

يذكر إن برنامج تدعيم وسائل الإعلام في الأردن هو برنامج من الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي لمدة ثلاث سنوات وبموازنة تبلغ 5 ملايين دولار.

0
0

تعليقاتكم