موجز أخبار راديو البلد
  • ترجيح إقرار مجلس النواب لقانون العفو العام اليوم، بعد إجراء اللجنة القانونية تعديلات على الصيغة الحكومية.
  • القطاع التجاري يحذر مما وصفها بالأزمة العميقة نتيجة لشمول قضايا الشيكات بالعفو العام.
  • مجلس الأعيان يقر مشروعي قانوني الموازنة العامة وموازنة الوحدات الحكومية، كما وردا من مجلس النواب.
  • الأردن يعترض رسميا على إقامة مطار اسرائيلي مقابل شواطئ العقبة، لعدم موافقته للمعايير الدولية.
  • هيئة الإعلام تنفي ترخيص أي موقع إلكتروني إخباري دون تفرغ رئيس التحرير، وفقا لقانون المطبوعات والنشر.
  • تشكيل لجنة أردنية سورية لتسهيل مساهمة المقاول الأردني في مشاريع إعادة الإعمار في سوريا.
  • القبض على شخص سلب أحد المحال التجارية بمنطقة المنارة، تحت تهديد السلاح.
  • عربيا.. الجيش السوري يعلن تدمير ثلاثين صاروخا خلال غارة جوية إسرائيلية استهدفت محيط مطار دمشق الدولي.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم، باردة في المرتفعات الجبلية والبادية والسهول، ولطيفة في باقي مناطق المملكة، مع ظهور بعض الغيوم على ارتفاعات مختلفة.
خفر السواحل الإيطالي ينقذ 6500 مهاجر من الغرق في المتوسط
عمّان نت - بترا 2016/08/31

أعلن خفر السواحل الإيطالي الثلاثاء، إنقاذ 6 آلاف و500 مهاجر غير شرعي من الغرق بالبحر المتوسط قدموا من ليبيا، وهو أعلى رقم يسجل في يوم واحد خلال العام الجاري.

ونقل التلفزيون الحكومي عن بيان صادر من قيادة خفر السواحل، القول إن “وحدات تابعة لسلاح البحرية وسفن شحن مدنية نفذت الثلاثاء بالتنسيق معها، نحو 40 عملية في قناة صقلية “أقصى الجنوب”، حيث أنقذت أكثر من 6 آلاف و500 لاجئ أبحروا من السواحل الليبية، وهو ما يعد رقماً قياسياً لعدد من يتم إنقاذهم في يوم واحد خلال هذا العام”.

وأشار البيان إلى أن “عمليات الإنقاذ أجريت على بعد حوالي 20 كيلو مترا قبالة مدينة صبراتة الليبية، في الجزء الغربي من البلاد قرب حدود تونس”، لافتاً أن “المهاجرين كانوا على متن قوارب مكتظة، وتقطعت بهم السبل بعد نفاد الوقود”.
ولم يوضح البيان جنسيات المهاجرين الشرعيين، غير أنهم غالباً ينتمون لبلدان إفريقية وخاصة دول الشمال الإفريقي.
وأضاف البيان “في الأيام الأربعة الماضية تم إنقاذ نحو عشرة آلاف شخص من المياه الدولية بين ليبيا وإيطاليا، بينهم 1100 مهاجر تم إنقاذهم الأحد الماضي، بفضل مساعدة وحدات من سلاح البحرية الإيطالية”.
ووفقًا لبيانات المنظمة الدولية للهجرة فإن أكثر من 275 ألف شخص ينتظرون الظروف المواتية للإبحار إلى إيطاليا انطلاقًا من الساحل الليبي.

وحسب معطيات المنظمة ذاتها، وصل هذا العام إلى أوروبا أكثر من 284 ألفًا من المهاجرين، منهم نحو 106 آلاف استقروا في إيطاليا، بينما فقد أكثر من 2700 منهم حياتهم خلال رحلة العبور البحرية.‎

تعليقاتكم