موجز أخبار راديو البلد
  • محافظ البنك المركزي: كنا مضطرين لرفع اسعار الفائدة في الأردن
  • الأناضول: الأردن ماض بثبات وسيقاوم الضغوط لمواجهة صفقة القرن
  • الطاقة والمعادن تمهل 26 مقلعا مخالفا لتصويب اوضاعها
  • الأردن خالٍ من الجراد.. والزراعة توقف البحث
  • تحذيرات من ادارة السير للسائقين بعد اغلاقات على ’جسر النشأ‘
  • ارتفاع معدل التضخم إلى 0.7% في الربع الأول
  • تضامن: إمرأتان فقط بمجلس نقابة الاطباء ونسبة التمثيل النسائي 15.4%
انطلاق أفلام مهرجان شيفيلد السبت
عمّان نت 2017/03/23

تنطلق بعد غد السبت في صالة سينما الرينبو بجبل عمان، فعاليات أيام أفلام مهرجان شيفيلد التي تنظم سنويا بالتعاون بين الهيئة الملكية للأفلام والمجلس الثقافي البريطاني.

 

فيلم (أين نغزو المرة القادمة) الحائز على جائزة الجمهور لأفضل فيلم وثائقي طويل في مهرجان شيكاغو السينمائي الدولي، هو فيلم كوميدي شامل وصريح ومتمرد يوثق زيارات للمخرج مايكل مور لمجموعة من الدول بداعي “غزوها” بمفرده من أجل التعرف على السبل التي توسّع آفاق الولايات المتحدة الأميركية، وفيه يعود مخرج “فهرنهايت 9/11″بهذا العمل الساخر الذي يفتح العيون ويدعو للتحرك، فيتبيّن أن الحلول للمشاكل الراسخة في أميركا موجودة بالفعل في العالم.

 

إلى جوار فيلم الإفتتاح تشارك أفلام هي: الحياة، في صورة تحريكية للبريطاني روجر روس ويليامز، ، ملاحظات حول فقدان البصر للثنائي البريطاني بيت ميدلتون وجايمس سبيني، بعد الربيع للثنائي ستيف تشينغ وإيلين مارتينيز، سيارة إسعاف للفلسطيني محمد الجبالي، بالإضافة الى عرض جملة من الأفلام الوثائقية القصيرة التي أنتجت في ورشة عمل “قصص الأردن” في محافظة السلط.

 

ويتضمن برنامج العروض مجموعة من الافلام التسجيلية الحديثة الانتاج التي تتواصل طيلة ايام الاسبوع المقبل، حيث تتسم بتنوع المضامين الانسانية والأساليب الجمالية التي سبق لها ان تنافست على جوائز رفيعة في مهرجانات السينما العالمية الشهيرة الموزعة في أرجاء العالم.

 

تنطوي تلك الافلام المشاركة على اشتغالات ترصد جوانب من تفاصيل الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والثقافية في امكنة وازمنة متنوعة في كل من: الأردن وفلسطين وسوريا وكوريا واميركا اللاتينية والولايات المتحدة وأوروبا.

 

كما تتيح الاحتفالية التي تتواصل حتى الخميس المقبل, الفرصة لصناع الافلام الشباب والمهتمين بهذا الحقل الابداعي في الاردن من الاطلاع على جوانب من الخبرات الراسخة والتجارب والطاقات الجديدة وهي تخوض غمار عوالم الفيلم التسجيلي على قدر من العمل الاحترافي في توثيق احداث مليئة بالتحديات والاعباء والتعقيدات داخل اكثر من بيئة انسانية، مثلما كان لها تأثيراتها على مصائر افراد وجماعات من البشر، بفعل براعة صانعي تلك الافلام في التقاط موضوعات افلامهم من الواقع وصوغها بأساليب جمالية ذات حرفية عالية المستوى.”بترا”

تعليقاتكم