موجز أخبار راديو البلد
  • الأردن يوافق رسميا على استضافة مباحثات حول اتفاق تبادل الأسرى بين أطراف الصراع اليمني.
  • اللجنة القانونية النيابية تقرر إرجاء إقرار قانون العفو العام إلى يوم الخميس المقبل، قبل إحالته إلى المجلس لمناقشته.
  • أصحاب وسائقو التاكسي الأصفر يجددون إضرابهم عن العمل أمام مجلس النواب، احتجاجا على تقديم خدمات النقل عبر التطبيقات الذكية.
  • وزير المالية عز الدين كناكرية، يجدد تأكيده على أن القرض الذي سيقدمه البنك الدولي للمملكة بقيمة مليار ومئتي مليون دولار، لا يزال قيد البحث والمفاوضات مع إدارة البنك حول شروطه واستحقاقاته.
  • وزير الاشغال العامة والاسكان فلاح العموش، يرجح انتهاء تنفيذ مشروع الحافلات سريعة التردد بين عمان والزرقاء مع نهاية العام المقبل، بعد إحالة عطاءاتها على مقاولين أردنيين.
  • وزارة العمل تعلن عن بدء استقبال طلبات الانتساب لبرنامج خدمة وطن اليوم في مواقع الاستقبال، أو عبر الموقع الالكتروني الخاص بذلك.
  • مقتل شخص وضبط ثلاثة آخرين بعد تبادل إطلاق للنار مع قوة أمنية خلال مداهمة في البادية الشمالية.
  • عربيا.. آليات الاحتلال الإسرائيلي تتوغل شرقي بلدة بيت حانون في قطاع غزة، وتنفذ أعمال تجريف بالمنطقة.
  • وأخيرا.. يطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء باردة في المرتفعات الجبلية والسهول ولطيفة في الاغوار والبحر الميت.
استدعاء السفير الإيراني احتجاجا على تصريحات الناطق باسم الخارجية
عمّان نت 2017/04/09

استدعت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأحد، السفير الإيراني لدى المملكة وأبلغته احتجاجا شديد اللهجة على التصريحات “المرفوضة والمدانة” للناطق باسم وزارة الخارجية الإيراني بحق المملكة وقيادتها.

 

وأضافت الوزارة أن هذه التصريحات “تعكس محاولة فاشلة لتشويه الدور المحوري الذي تقوم بها المملكة في تحقيق الأمن والاستقرار الإقليميين ومحاربة الاٍرهاب وضلاليته والتصدي لمحاولة بث الفتنة ورفض المتاجرة بالقضايا العربية وبمعاناة الشعوب العربية”.

 

وأكدت ضرورة التزام إيران علاقة حسن الجوار مع الدول العربية وعدم التدخل في شؤونها واحترام المواثيق والأعراف الدولية في تصرفاتها وتوجهاتها إزاء الدول العربية.

 

وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، قد اعتبر أن الملك عبد الله الثاني “ارتكب خطأ استراتيجيا وأساسيا في تعريف الإرهاب، بتوجيهه اتهامات فارغة ولا أساس لها ضد إيران”، وفقا لما أوردته وكالة أنباء فارس.

 

وقال قاسمي في رد على التهم التي وجهها الملك إلى طهران في مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست الأميركية “من الصواب له أن يلقي في البداية نظرة بسيطة على الإحصائيات الرسمية الصادرة حول الإرهابيين الأردنيين الذين انضموا إلى داعش وسائر الجماعات الدموية والجاهلة ومن ثم يبدي وجهة نظره حول إيران التي تسعى وتجاهد في الخط الأمامي لمكافحة الإرهاب والتطرف ومن أجل ترسيخ أمن المنطقة”.

 

وكان الملك قد أكد خلال المقابلة أن لإيران علاقة ببعض المشاكل الاستراتيجية في منطقتنا، مشيرا إلى أنه لا يمكن إنكار النفوذ الذي تتمتع به إيران في العراق.

 

للمزيد:

 

طهران: اتهامات الملك لا أساس لها

تعليقاتكم