موجز أخبار راديو البلد
  • الأردن سيتعامل بـ”إيجابية” مع نقل القوات الألمانية من تركيا
  • القضاء يرفض 9 طعون على جداول الناخبين
  • جمعية المستثمرين: زيادة رسوم تراخيص البناء “جباية”
  • التوجيهي على دورتين ومجموع العلامات 1400 بدل المعدل
  • حماية المستهلك: قدرات شرائية متواضعة خلال رمضان
  • نمو الناتج المحلي 2.2% خلال الربع الأول من العام
  • أجواء غائمة جزئيا والحرارة أقل من معدلاتها
عرض فيلم “الزورق” في شومان
بترا 2017/04/10

يقدم فيلم “الزورق” للمخرج البورتوريكي خوليو كونتانا، الذي تعرضه مؤسسة عبد الحميد شومان يوم غد الثلاثاء، حكاية قرية موشحة بالسواد، تعيش على أطراف المحيط الذي أرسل موجة عاتية، دمرت مدرسة القرية.

 

يصور الفيلم مأساة القرية التي يسيطر عليها السواد والحزن وكابوس الخوف من المجهول المتربص بهم على أطراف ماء المحيط، بعد ان فقدت العشرات من الأطفال، هم اّخر جيل في القرية ، بيد ان هناك امرأة بصحبة ابنها، تمردت على حزن القرية وارتدت لباسا باللون الوردي، حيث يصبح ولدها لاحقا بمثابة الأمل والمخلص للقرية من هذا الواقع الجاثم عليها منذ سنوات.

 

يبدأ أهل القرية النظر على الولد انه مختلف، وأنه يحمل إشارات ودلالات، والبعض اعتقد انه معجزة، فالأهالي العاجزون عن تجاوز محنتهم، والمسكونون بقناعات او خرافات تمنعهم من تجديد حياتهم، هم بحاجة الى معجزة تخرجهم من هذا الواقع الساكن الى درجة الموت.

 

الفيلم مليء بالاشارات والدلالات البليغة ، لكن في إطار الدعوة الى ذلك التوازن ما بين ما هو مادي وروحاني، فالإنسان مزيج منهما، والحياة لا تستقيم دونهما.

 

تميز الفيلم بقوة السيناريو الذي سار بحذر وذكاء بين ما هو روحاني وواقعي، وببراعة مخرج امسك بعناصر الفيلم من حيث اداء الممثلين، والاهتمام بكافة تفاصيل المكان والازياء والالوان والاكسسوارات التي كانت تعكس واقع المكان والشخصيات وتعبر عن دواخل هذه الشخصيات ونمط العيش الذي عاشته منذ عقد من السنين.

0
0

تعليقاتكم