موجز أخبار راديو البلد
  • رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز يواصل مشاوراته لتشكيل الحكومة الجديدة، وترجيح إعلانها قبل عيد الفطر.
  • قمة أردنية خليجية في الرياض، بدعوة من العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، لبحث سبل دعم الأردن للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها.
  • مساعد أمين عام وزارة الصناعة والتجارة عادل الطراونة يؤكد استقرار أسعار معظم السلع منذ بداية شهر رمضان.
  • أسواق الألبسة تشهد طلبا جيدا عقب قرار رئاسة الوزراء بصرف رواتب العاملين قبل حلول عيد الفطر.
  • دائرة مراقبة الشركات في وزارة الصناعة والتجارة تسجل أكثر من ألفين ومئتين وستين شركة جديدة منذ بداية العام الحالي، وبحجم رؤوس أموال بلغ خمسة وخمسين مليون دينار.
  • دراسة متخصصة تشير الى ارتفاع حالات زواج القاصرات اردنيا بنسبة 13%.
  • إتلاف اثنين وسبعين ألف لتر من العصائر، وأكثر من ثلاثة آلاف وثمانمئة كغم من المواد الغذائية في العاصمة عمان منذ بداية شهر رمضان.
  • وأخيرا.. تستمر درجات الحرارة أعلى من معدلاتها الاعتيادية في مثل هذا الوقت من السنة، وتسود أجواء حارة نسبياً في العاصمة عمان والسهول، وحارة في البادية والأغوار والبحر الميت.
دراسة: السخرية السياسية موجهة بشكل أكبر للشخصيات الاعتبارية
عمان نت 2017/11/12

أظهرت دراسة لنيل درجة الماجستير في معهد الإعلام الأردني، أن السخرية السياسية موجهة بشكل أكبر إلى ”الشخصيات الاعتبارية” وبنسبة 63.9%، مقابل 36.1% للسخرية الموجهة إلى “الأفكار والمبادئ والأحداث”.

 

وتوصلت أطروحة الماجستير المقدمة من الطالبة تقى البدور بعنوان “تحليل مضمون برامج السخرية السياسية في الإعلام الأردني: البرامج التلفزيونية “تشويش واضح” و”حكي جرايد” نموذجاً”، أن محتوى برامج السخرية السياسية يتصف بشكل التأطير حسب المواضيع، الذي يوجه المساءلة السياسية نحو الحكومة والمؤسسات السياسية، بحيث تطرقت أكثر من 50% من عينة الدراسة إلى نقد السياسات ونقد السياسيين.

 

هدفت الدراسة إلى التعرف على خصائص الخطاب الساخر في الإعلام الأردني، ورصد أبرز القضايا والاهتمامات السياسية التي تكون موضوعاً لبرامج السخرية السياسية الإخبارية على التلفزيون، أو ما يطلق عليه “News satire”، بالإضافة إلى التعرف على نشأة السخرية السياسية في الإعلام الأردني وأبرز التحولات المرحلية.

 

وضمت لجنة المناقشة الدكتور باسم الطويسي مشرفاً، والدكتور حلمي ساري، والدكتور جان كرم، والدكتور صخر الخصاونة.

 

0
0

تعليقاتكم