موجز أخبار راديو البلد
  • رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة يطالب رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز، بسحب مشروع قانون ضريبة الدخل، وإجراء تعديلات عليه قبل إعادته للمجلس.
  • ترجيح الدعوة لدورتين استثنائيتين لمجلس الأمة ، الأولى تخصص لمنح الثقة بالحكومة الجديدة، والأخرى لمناقشة مشروع قانون الضريبة.
  • النقابات المهنية تبدأ صباح اليوم إضرابا عاما عن العمل اليوم، فيما أعلن الاتحاد العام لنقابات العمال عدم المشاركة بالإضراب.
  • نائب محافظ العاصمة يرفض تكفيل 4 موقوفين من بين محتجي الدوار الرابع بعد اعتقالهم فجر الاثنين الماضي.
  • الملك عبد الله الثاني، يؤكد أن مواقف الأردن الإقليمية، كانت أحد أسباب التحديات التي تواجهها المملكة اقتصاديا.
  • القبض على ثلاثة متهمين بسرقة مركبات، وضبط مركبتين مسروقتين بحوزتهم.
  • وأخيرا.. تتأثر المملكة نهار اليوم بكتلة هوائية حارة نسبياً تؤدي الى ارتفاع على الحرارة؛ حيث تسود أجواء حارة نسبياً في العاصمة عمان ومناطق البادية والسهول، وحارة في الأغوار والبحر الميت.
“فيسبوك” يعطل ميزة إخفاء إعلانات تستثني أعراقا معينة
عربي21 2017/12/03

عطلت شركة “فيسبوك” ميزة أعلانية تسمح للماركات العالمية باختيار الفئة العرقية التي تريد ترويج بضاعتها، والتي من الممكن أن تتطور لتصبح عنصرية في إعلانات الإسكان والتوظيف والائتمان.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية، وترجمته “عربي21″، فإن هذه الممارسة تم كشفها عام 2016 من مؤسسة الأبحاث الأمريكية “بروبوبليكا”، حيث أشار تحقيق لها إلى أن الشركة لم توقفها.

وقال محقق صحفي في “بروبوبليكا” إنه كان بإمكانهم شراء إسكان بالتمييز العنصري باستخدام شركة تأجير وهمية، وكانوا قد طالبوا بإخفاء إعلاناتهم عن الأمريكيين الأفارقة أو الأمهات اللاتي عندهن أولاد في الثانوية العامة، والمستخدمين للكراسي المتحركة، واليهود، والمغتربين من الأرجنتين، والمتحدثين باللغة الإسبانية.

بينما قالت “فيسبوك”، قبل أشهر عدة فقط، إنها أوقفت المشكلة، ووضعت شبكة أمان؛ لمنع الاستهداف بهذه الطريقة.

وقالت “شيريل ساندبرغ”، الرئيس التنفيذي للعمليات في “فيسبوك”، برسالة إلى تجمع السود في الكونغرس: “حتى نتأكد من عدم استخدام أدواتنا بشكل غير مناسب، فإننا سنعطل الخيار الذي يسمح للمعلنين باستبعاد شرائح الأقليات العرقية متعددة الثقافات من إعلاناتهم”.

وتابعت في حديثها للجنة التي التقت بها لمناقشة مخاوف الدعاية العنصرية: “وعلى الرغم من ذلك، سيقوم المعلن بتعبئة الشهادة الموضحة في الأعلى، التي تتيح اختيار أي فئة من المجتمع يريد ترويج بضاعته لها”.

ودافعت “ساندبرغ” عن ميزة اختيار الفئة المجتمعية في الإعلانات بقولها: “إنه أمر مستخدم كثيرا في الصناعة ومفيد، بحيث يتيح للمعلن وصول بضاعته للأشخاص الذين يقومون في الغالب بشرائها في مجتمع معين، وقد أثبتت فعاليتها عند استهداف المجتمعات المحلية لرعاية صحية محددة”.

وقالت الصحيفة إن هذه صفعة جديدة تلقاها نظام الإعلانات في “فيسبوك”، بعد أن تم الكشف سابقا عن أنها حصلت على مليون دولار ثمن إعلانات موجهة من وكالة أبحاث إنترنت روسية.

واتضح فيما بعد أنها مجرد واجهة لشركة تقودها الحكومة الروسية؛ للتأثير في الانتخابات في أمريكا وباقي العالم الغربي، بحسب الصحيفة.

0
0

تعليقاتكم