موجز أخبار راديو البلد
  • مجلس النواب ينهي إقرار القوانين المدرجة لجدول أعمال الدورة الاستثنائية، بإقرار قانون التقاعد المدني.
  • انتهاء مهلة المئة يوم على تشكيل حكومة عمر الرزاز، الذي أكد التزامها بتنفيذ كافة تعهداتها التي أطلقتها في بيانها الوزاري.
  • كتلة الإصلاح النيابية، تطالب الحكومة بسحب مشروع قانون ضريبة الدخل، الذي اعتبرته استمرارا لسياسة الجباية الحكومية من جيوب المواطنين.
  • موظفون في المحاكم الشرعية ينفذون إضرابا عن العمل، للمطالبة بعلاوات وحوافز.
  • إعلان قبول أكثر من سبعة وثلاثين ألف طالب وطالبة ضمن قائمة الموحد في الجامعات الرسمية.
  • وزير الداخلية يوعز بتوقيف القائمين على حفل مطعم التلال السبعة
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم معتدلة في المرتفعات الجبلية والسهول، وحارة نسبياً في باقي مناطق المملكة.
المعايعة: إنجيليو الأردن مع عروبة القدس ولا علاقة لنا بالغرب
عمان نت-داود كتاب 2017/12/10

قال  رئيس المجمع الإنجيلي الأردني، العميد المتعاقد عماد معايعة الأحد إن “إنجيلي الأردن لا علاقة لهم بإنجيلي الغرب”.

 

تصريحات المعايعة جاءت عقب أنباء عن زيارة مرتقبة لنائب الرئيس الأمريكي للمنطقة لدعم “مسيحيي الشرق”، وأكد المعايعة أن “بنس لا يفقه شيء عن المسيحية وكأن الكتاب المقدس خصص لإسرائيل”.

 

مبينا” نحن نفسر الكتاب المقدس في أجواء روحية بعيد عن السياسة مؤكدا ان القدس لا تخلو من كنائسنا ومن تراتيلنا

 

وقالت مصادر في الطائفة الإنجيلية في الأردن “لعمان نت”، إن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس (الذي ينتمي لنفس الطائفة) سيزور الأردن قريبا حاملا ملف “دعم المسيحيين في الشرق ماديا ومعنويا، وحث السلطات الأردنية على الاعتراف بالطائفة الإنجيلية”.

 

ورفضت شخصيات في الطائفة الإنجيلية  – “الضغط على الأردن لدفعها بالاعتراف بـ الطائفة الإنجيلية، مشددة في حديث لـ “عمان نت” أن ” الإعتراف من قبل السلطات الأردنية يجب أن يأتي داخليا وبقناعة تامة بضرورة حق ممارسة الشعائر الدينية للجميع استنادا على الدستور الأردني الذي كفل هذا الحق في المادة السادسة التي نصت على أن الأردنيين أمام القانون سواء لا تمييز بينهم في الحقوق والواجبات، وإن اختلفوا في العرق أو اللغة أو الدين”.

 

إنجيليون: بنس سيزور الأردن لدعم مسيحيي الشرق

وكان المجمع الإنجيلي الأردني قد بعث رسالة إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قبل الإعلان عن القدس مطالبين الإدارة الأمريكية بالامتناع عن اتخاذ أي خطوات تتعلق بوضع مدينة القدس بمنعزل عن حل شامل للصراع العربي الإسرائيلي”.

 

وجاء في الرسالة أن “الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس ستدفع بالمنطقة إلى هاوية من المخاطر غير المحسوبة، وتشعل فتيل العنف في منطقة دمرتها الحروب.

 

وأكد المجمع الإنجيلي الأردني أن اتخاذ القرار بنقل السفارة إلى القدس سيُعرّض المسيحيين في منطقة الشرق الأوسط إلى أخطار قد لا يمكن السيطرة عليها.

 

واختتمت الرسالة بالآية الإنجيلية: “طوبى لصانعي السلام لأنهم أبناء الله يدعون” يُذكر أن المجمع الإنجيلي الأردني يتكون من طائفة كنيسة جماعات الله الأردنية، وطائفة الكنيسة المعمدانية الأردنية، وطائفة كنيسة الاتحاد المسيحي الانجيلية، وطائفة كنيسة الناصري الانجيلية، وطائفة الكنيسة الانجيلية الحرة. اليكم صورة عن الرسالة باللغة العربية:

 

 

استمع الى مقابلة عماد معايعة.

 

 

 

0
0

تعليقاتكم