موجز أخبار راديو البلد
  • الناطقة باسم الحكومة جمانة غنيمات، تؤكد معاقبة كل من يخرج عن القانون خلال الاحتجاجات الشعبية.
  • مجلس الوزراء يناقش قانون العفو العام، بعد دراسة وزارة المالية لكلفته التقديرية.
  • مجلس النواب، يباشر بمناقشة قانون الجرائم الالكترونية المعاد من الحكومة مطلع الأسبوع المقبل.
  • مدعي عام هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، يصدر لائحة وقرار الاتهام بعدد من القضايا ومنها التحقيق بعطاءات فلاتر غسيل الكلى.
  • مجلس نقابة المهندسين ينفي الدعوة لاعتصام اليوم، أمام رئاسة الوزراء.
  • الاتحاد الأوروبي يعلن عن تقديم مزيد من التسهيلات على شروط اتفاق تبسيط قواعد المنشأ الذي تم توقيعه مع الأردن.
  • الموافقة على دخول المركبات التي تحمل لوحات سورية واجنبية الى اراضي المملكة بعد ان كانت معلقة.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم باردة وغائمة جزئياً في أغلب المناطق، مع بقاء الفرصة مهيأة لهطول زخات خفيفة ومتفرقة من الأمطار في الأنحاء الغربية من المملكة.
رئيس ديوان الخدمة المدنية: توجهوا الى القطاع الخاص
عمان نت-هديل البس 2018/01/11

أهاب رئيس ديوان الخدمة المدنية خلف الهميسات، الباحثين عن وظيفة، بالتوجه إلى القطاع الخاص، باعتبار الوظيفة الحكومية من أضعف فرص العمل.

 

ويبلغ عدد الخريجين من الجامعات 70 ألف خريج سنويا، يتقدم منهم نحو 35 ألفا بطلبات للديوان سنويا، بينما يبلغ عدد الموظفين المعينين في القطاع الحكومي ما يقارب 8 آلاف موظف، بحسب الهميسات.

 

 

وشدد الهميسات على ضرورة اختيار التخصصات المطلوبة غير المشبعة والراكدة في سوق العمل، كالتخصصات المهنية والتقنية، بعيدا عن التخصصات الأكاديمية.

 

“ويوصي الديوان أصحاب القرار بضرورة إغلاق بعض التخصصات الجامعية نهائيا أو مؤقتا، فيما يجب العمل على توسعة تخصصات أخرى”.

 

 

هذا وأعلن الديوان عن الانتهاء من كافة الاستعدادات لنشر الكشف التنافسي التجريبي للعام الحالي خلال النصف الثاني من الشهر الجاري.

 

ودعا الهميسات المواطنين ممن تقدموا بطلب توظيف للديوان بالاطلاع على الكشف وتدقيق بياناتهم، مشيرا الى انه سيتم اعتماد الكشف باختيار وتعيين الموظفين في الوظائف الحكومية خلال العام الحالي.

 

واستقبل الديوان 7410 طلبات توظيف الكترونية منذ اطلاق الخدمة العام الماضي، منها 195 طلب من ذوي الإعاقة من خلال الاستعلام المرئي للصم والذي يعد من أول التجارب على مستوى القطاع العام.

 

0
0

تعليقاتكم