موجز أخبار راديو البلد
  • رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة يطالب رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز، بسحب مشروع قانون ضريبة الدخل، وإجراء تعديلات عليه قبل إعادته للمجلس.
  • ترجيح الدعوة لدورتين استثنائيتين لمجلس الأمة ، الأولى تخصص لمنح الثقة بالحكومة الجديدة، والأخرى لمناقشة مشروع قانون الضريبة.
  • النقابات المهنية تبدأ صباح اليوم إضرابا عاما عن العمل اليوم، فيما أعلن الاتحاد العام لنقابات العمال عدم المشاركة بالإضراب.
  • نائب محافظ العاصمة يرفض تكفيل 4 موقوفين من بين محتجي الدوار الرابع بعد اعتقالهم فجر الاثنين الماضي.
  • الملك عبد الله الثاني، يؤكد أن مواقف الأردن الإقليمية، كانت أحد أسباب التحديات التي تواجهها المملكة اقتصاديا.
  • القبض على ثلاثة متهمين بسرقة مركبات، وضبط مركبتين مسروقتين بحوزتهم.
  • وأخيرا.. تتأثر المملكة نهار اليوم بكتلة هوائية حارة نسبياً تؤدي الى ارتفاع على الحرارة؛ حيث تسود أجواء حارة نسبياً في العاصمة عمان ومناطق البادية والسهول، وحارة في الأغوار والبحر الميت.
حملة ضد فيسبوك لمحاربته المحتوى الفلسطيني
وكالات 2018/02/21

تنطلق يوم الأربعاء حملة إلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي احتجاجًا على سياسة إدارة “فيسبوك” بمحاربة المحتوى الفلسطيني عبر إغلاق عديد الصفحات والحسابات بزعم مخالفة سياسة النشر المتبعة من قبل الموقع.

وبحسب عدد من النشطاء والصحفيين ورواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك الذين قرروا إطلاق المبادرة، فإن الحملة ستبدأ بنشر محتوى رافض لسياسة فيسبوك تجاه المحتوى الفلسطيني تحت وسم (#FBfightsPalestine)، ابتداء من الساعة الثامنة مساء اليوم كأولى الخطوات ضد إجراءات فيسبوك الأخيرة.

 

وأشار القائمون على الحملة إلى أنها تهدف إلى توعية الناس بالطريقة التي يتعامل بها فيسبوك في ملاحقة المحتوى الفلسطيني مؤخرا، وحجم الانتهاكات التي قام بها ضد هذا المحتوى.

 

ولفتوا إلى أن هناك خطوات أخرى لاحقًا، حال لم يوضح موقع فيسبوك سياساته بشكل واضح في ما يخص التعامل مع المحتوى الفلسطيني.

 

وأكدوا أنه من ضمن الخطوات الأخرى التي من الممكن خوضها ملاحقة فيسبوك قانونياً، من خلال المؤسسات الدولية المعنية بحرية الرأي والتعبير، بالإضافة إلى مؤسسات مختصة بالحريات على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وتأتي هذه الحملة بعد الهجمة الواسعة التي شنها موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك على المحتوى والصفحات الفلسطينية، خاصة بعد استشهاد الشاب أحمد جرار.

0
0

تعليقاتكم