موجز أخبار راديو البلد
  • إحباط محاولة سطو على أحد محال الصرافة في شارع الشهيد وصفي التل في العاصمة عمان
  • تقرير لليونسكو) يعتبر أن سلطة إقليم البترا لا تمتلك الكفاءات الكافية لمعالجة وصيانة الموقع الأثري للمدينة الوردية
  • غرفة تجارة عمان تدعو إلى اعادة النظر بنظامي الأبنية والتنظيم لأمانة عمان والبلديات، كونه يحتوي معيقات تؤثر سلبا على قطاع الاسكان
  • وزارة الصحة تنفي صحة ما تداولته بعض وسائل التواصل الاجتماعي لمقطع فيديو يزعم بأنه لموظف يسكب مادة حارقة على زميله في مستشفى البشير
  • مجلس التعليم العالي يعقد جلسة للبت بأسس القبول للعام الجامعي المقبل، بعد التغييرات التي أدخلتها وزارة التربية والتعليم
  • عربيا.. استشهاد فلسطيني وإصابة آخر جراء قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي لنقطة للمقاومة شرق مدينة غزة
  • يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء لطيفة في المناطق الجبلية، ودافئة في البادية والأغوار والبحر الميت
الملقي:انا اعرف واشعر معكم ان الاوضاع صعبة
بترا 2018/03/09

امضى رئيس الوزراء والفريق الوزاري سحابة هذا اليوم الجمعة في لقاء حواري تفاعلي مع 150 شابا وفتاة من مختلف محافظات المملكة .

وياتي لقاء رئيس الوزراء و22 وزيرا مع الشباب انطلاقا من الاهمية التي توليها الحكومة لقطاع الشباب والاستماع لارائهم ووجهات نظرهم بشان التحديات التي تواجههم ومحاولة ايجاد حلول لها .

واكد رئيس الوزراء حرصه على المشاركة في هذا اللقاء مع الشباب الذين يشكلون عماد المستقبل لافتا الى ان كل الاجراءات التي تقوم بها الحكومة تاتي لضمان حياة افضل للشباب .

وقال ان المعنى الحقيقي لجملة ان الحكومة لن ترحل المشاكل هو ان الجيل الحالي يجب ان لا ينعم بالخير ويصدر الفواتير لجيل الشباب بل يجب التصدي لحلها دون تاخير او ابطاء مؤكدا انه لا يمكن ان تكون مصلحة الوطن والمواطن متناقضتين .

ولفت الى اننا تسلمنا الوطن من ابائنا بخير وعلينا واجب تسليمه لابنائنا كذلك مضيفا اذا كانت هناك اجراءات نضطر لاتخاذها في المجال الاقتصادي او الاجتماعي او الخدمي فيجب ان ناخذها من الان ونتعامل معها حتى نستطيع ان نتابع بناء الاوطان .

واكد رئيس الوزراء ان الاردن تعرض لمشاكل كثيرة وكبيرة على مر السنين لافتا الى ان الاردن تعرض ومنذ استقلاله لقضايا متعددة لا علاقة له فيها وانما نتيجة التزامه القومي والعربي والاسلامي مؤكدا ان كل هذا كان له كلف وهو يدل على كرامة الاردنيين وايمانهم بوطنهم وقيادتهم وفوق كل ذلك ايمانهم بانفسهم .

كما اكد اننا نستطيع ان نتحدى كل الصعاب بالهمة والنظرة الثاقبة والسير خلف قيادتنا لافتا الى ان السير باتجاهات مختلفة لن يوصلنا الى اي نتيجة مؤكدا ان بناء الوطن يكون بالاقناع وليس بالصوت العالي.

وقال الملقي مخاطبا الشباب ” انا اعرف واشعر معكم ان الاوضاع صعبة ولكنها ليست عصية على الحل ، فالحلول موجودة وتحتاج الى تضحيات ” مؤكدا ان الاردنيين مستعدون ان يقدموا الغالي والنفيس من اجل عزة وطنهم وليبقى عصيا على التدخل في شؤونه من اي كان .

ولفت رئيس الوزراء الى ان جلالة الملك عندما امر بانشاء وزارة للشباب كانت الفكرة منها ليست للرياضة فقط مع اهميتها وانما لغايات التحاور مع جيل الشباب لمعرفة احتياجاتهم مؤكدا ان الحكومة لا يمكن ان تخطط للمستقبل دون معرفة احتياجات الشباب واولوياتهم .

واشار الى ان هذا اللقاء مع الشباب سيتبعه لقاءات اخرى في المحافظات للوصول الى اكبر شريحة ممكنة من الشباب والاستماع الى ارائهم مؤكدا اهمية ابقاء ابواب التواصل والحوار مفتوحة بين الحكومة والشباب وستعمل الحكومة على الاستفادة من التغذية الراجعة من الشباب بشان الحوارات واللقاءات التي تجري .

واكد رئيس الوزراء ان المالية العامة بوضع ممتاز وفي منتصف العام المقبل سنتمكن باذن الله من الخروج من الازمة الاقتصادية لافتا الى ان الحكومة بدات في برنامج للتحفيز الاقتصادي لتعزيز الانتاج الذي يولد فرص العمل .

واشار الى ان الحكومة رفعت شعار التشغيل بدلا من التوظيف لافتا الى ان الاقتصاد الاردني ينتج اليوم 6ر1 مليون فرصة عمل نصفها تذهب لغير الاردنيين من العمالة الوافدة .

وكان وزير الشباب بشير الرواشدة اكد اهمية استمرارية مثل هذه اللقاءات بين الحكومة والشباب وقال دعونا نتناقش تحت سقف الوطن ونبحث عن مصالح جمعية وليست ذاتية او جهوية او مناطقية .

كما اكد ان الحوار هو اول الطريق لبناء الديمقراطية التي تمكننا من احترام الراي والراي الاخر مضيفا ولان الشباب اليوم يمتلكون الوزن النوعي والاجتماعي فعليهم ان يشتبكوا في الحوار بالاستناد الى قوة الحجة والبرهان بعيدا عن الانفعال الذي لا يخدم قضاياهم .

وقال وزير الشباب ندرك اننا قطعنا شوطا مهما على طريق الاصلاح الشامل ولكن علينا الاعتراف ان احوالنا ليست مثالية بعد بل نحتاج الى المزيد من العمل الجماعي لتحقيق الاهداف التي تصب في مصلحة الوطن .

ولفت الى ان الشباب غير راضين ولكن علينا جميعا ان ندرك التحديات التي واجهناها خلال السنوات السبع الماضية من تحديات امنية تسببت في التحدي الاقتصادي الخانق الذي نعيشه .

واكد ان قدر هذا الوطن ان يعيش الصعوبات ويتجاوزها بخير وسلامة لافتا الى ان المستقبل هو للشباب والذي يجب ان يشاركوا في صناعته من خلال مسيرة طويلة تبدا بالحوار مع الشباب .

0
0

تعليقاتكم