موجز أخبار راديو البلد
  • الأردن يوافق رسميا على استضافة مباحثات حول اتفاق تبادل الأسرى بين أطراف الصراع اليمني.
  • اللجنة القانونية النيابية تقرر إرجاء إقرار قانون العفو العام إلى يوم الخميس المقبل، قبل إحالته إلى المجلس لمناقشته.
  • أصحاب وسائقو التاكسي الأصفر يجددون إضرابهم عن العمل أمام مجلس النواب، احتجاجا على تقديم خدمات النقل عبر التطبيقات الذكية.
  • وزير المالية عز الدين كناكرية، يجدد تأكيده على أن القرض الذي سيقدمه البنك الدولي للمملكة بقيمة مليار ومئتي مليون دولار، لا يزال قيد البحث والمفاوضات مع إدارة البنك حول شروطه واستحقاقاته.
  • وزير الاشغال العامة والاسكان فلاح العموش، يرجح انتهاء تنفيذ مشروع الحافلات سريعة التردد بين عمان والزرقاء مع نهاية العام المقبل، بعد إحالة عطاءاتها على مقاولين أردنيين.
  • وزارة العمل تعلن عن بدء استقبال طلبات الانتساب لبرنامج خدمة وطن اليوم في مواقع الاستقبال، أو عبر الموقع الالكتروني الخاص بذلك.
  • مقتل شخص وضبط ثلاثة آخرين بعد تبادل إطلاق للنار مع قوة أمنية خلال مداهمة في البادية الشمالية.
  • عربيا.. آليات الاحتلال الإسرائيلي تتوغل شرقي بلدة بيت حانون في قطاع غزة، وتنفذ أعمال تجريف بالمنطقة.
  • وأخيرا.. يطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء باردة في المرتفعات الجبلية والسهول ولطيفة في الاغوار والبحر الميت.
العداون: الفيصلي ينظر الى اللقب الثالث في كاس الاتحاد الاسيوي
عبد الرحمن صلاح 2018/03/11

قال نائب رئيس النادي الفيصلي بكر العدوان، إن عقوبات الاتحاد الدولي بحرمان اللاعبين  كانت ضريبة دفعها الفيصلي نتيجة تواجده في البطولة.

 

متهما الأتحاد بتخسير النادي متعمدا، واصفا العقوبات بالجائرة، وقال “اعترضنا عليها اول مره وبعد ان تم مصادقتها من الاتحاد الاسيوي ورفع العقوبة، وتفاجئنا بعد ذلك  بتعميم الاتحاد الدولي العقوبات مرة اخرى بطلب من الاتحاد العربي والاتحاد المصري”.

 

وحسب العدوان “لم يصل النادي، حتى الان اي خبر مؤكد لرفع العقوبات، ومازال النادي ينتظر ان يعيد الاتحاد الدولي النظر بأمر العقوبات التي فرضت بعد ان قمنا برفع كتاب له بهذا الخصوص”.

 

وقد جاءت التصريحات بعد أن فرض الاتحاد الدولي  (فيفا) عقوبات بحرمان خمس لاعبين من النادي الفيصلي ( معتز ياسين , ابراهيم دلدوم , اكرم زوي , ابراهيم الزواهرة , معتز ياسين ) بسبب التعدي الذي حصل على حكم المباراة المصري إبراهيم نور الدين  في نهائي البطولة العربية بعد أن تم احتساب هدف الفوز للترجي التونسي في ظل وجود تسلل لاعبين من الفريق المنافس على اللقب .

 

و تتجه انظار النادي الى البطولة الثالثة من كأس الاتحاد الاسيوي، ويؤكد العدوان في حديث لعمان نت، نسعى الى حصد المزيد من الالقاب، كنا زعماء في الدوري المحلي، و نحن زعماء في كأس آسيا، وسوف نحصل على الكأس للمرة الثالثة”.

 

واشدا العدوان بجمهور النادي الفيصلي، قائلا  “اي نادي يتواجد خلفه جمهور كجماهير النادي الفيصلي  يعطي إضافة نوعية للاعبين لبذل المزيد من المجهود، نحن ندعم الالتراس بطريقه تشجيعه النظيف وسوف نحقق هدفنا عن طريق تشجيع الفريق و جماهير النادي فهذه الروح هي التي تعطي دافع قوي لإثبات الوجود في الملاعب”.

 

مضيفا “سوف نبقى داعمين للالتراس، اذا ما ستمروا على هذه الصورة الجميلة  في التشجيع الذي لم نر لها مثيل سابقا في مدرجاتنا الاردنية، فان احد اركان النادي هو الجماهير، وفي الختام التراس الفيصلي هي زعيمة الالتراس في الاردن.”

 

 

بدوره وصف المحلل الرياضي يحيى الدهشان أن عقوبات الاتحاد الدولي بحق الفيصلي بـ “الظالمة”، قائلا “هناك أسماء مثل معتز ياسين، وأكرم زوي، لم يشاركوا في الاعتداء، ولا يوجد اي توثيق سواء بالصور أو الفيديوهات، لكن حلت عليهم العقوبات، وبالمقابل ايضا كان هناك أسماء شاركت في الاعتداء الذي حدث لم يصدر بحقهم أي عقوبة، واعتقد انه قد تم تغليظ العقوبات بحق الفيصلي بسبب الهتافات التي مست بعض الأشخاص في الاتحاد وأعتقد أن الاتحاد قد قام بشخصنة الأمور”.

 

 

 

 

 

واشاد الدهشان بجماهير النادي الفيصلي خلال الموسمين الماضيين،  معبترا أن الجمهور كان النجم الأول للفريق،  بسسبب حالة الوعي  التي حدثت بسبب دخول الفكر عن طريق التراس الفيصلي، وجمهور النادي، مما رفع مستوى الثقافة والإحساس بالمسؤولية”.

 

 

بدروه أوضح رئيس التراس الفيصلي خالد ابو عزام (الوحش) مبادئ الألتراس القائم على حب النادي، كما أكد أنه “منذ بداية ظهور التراس الفيصلي في عام 2013 ساعدت على إحياء الدرجة الثانية وزادت من استقطاب الجماهير وكان من احد اهم الجماليات التي اضافتها التراس الفيصلي هو توحيد زي الجماهير”.

 

اكد ايضا ” ابداع شباب الألتراس لن يغيب عن المدرجات وأنه سوف يتم رفع اجمل و اروع التيفوهات  وايضا لا ننسى ان هذا الإبداع لم يكن له قيمة لو لا مساعدة جماهير نادينا الحبيب الفيصلي ”  ويعد الجماهير بمزيد من الابداع خصوصا في كأس الاتحاد الاسيوي فهم يعطون مجالا أكبر في إدخال عدد أكبر من الألوان .

هذا و تشير الدراسات الى إنّ شغب الجماهير خلال المباريات داخل أسوار ملاعب كرة القدم أو خارجها هو ظاهرةٌ مُنتشرةٌ بشكلٍ كبير حول العالم وليست حِكراً على شعبٍ أو أمّةٍ واحدة؛ فكلّ شعب يعشق كرة القدم واجه هذه الظاهرة في ملاعبه وبين جماهيره، فظاهرة الشغب في ملاعب كرة القدم لها العديد من المسببات على اعتبار أن الشعور بالظلم لدى الجماهير هو أهم ما يتسبب بالشغب .

 

تعليقاتكم