موجز أخبار راديو البلد
  • الناطقة باسم الحكومة جمانة غنيمات تكشف لراديو البلد، عن اتفاق مع الجانب السوري لاستكمال إجراءات إعادة فتح الحدود بين البلدين.
  • إرادة ملكية بتسمية غسان المجالي سفيراً فوق العادة ومفوضاً للأردن لدى إسرائيل.
  • مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية يؤكد أن طرح قانون ضريبة الدخل يجب أن يتزامن مع إجراءات على أرض الواقع فيما يتعلق بالضرائب غير المباشرة.
  • رئيس الوزراء عمر الرزاز يتعهد بالتزام الحكومة بتلبية مطالب المواطنين المشروعة بمحاربة التهرب الضريبي.
  • مدير شؤون الأقصى عزام الخطيب يؤكد تصاعد اقتحامات المستوطنين بمناسبة الأعياد اليهودية
  • الأجهزة الأمنية تعثر على جثة طفل يبلغ من العمر اثني عشر عاما، مشنوقا في لواء بني كنان.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم صيفية عادية في المرتفعات الجبلية والسهول، وحارة نسبياً في البادية، وحارة في الأغوار.
الرزاز: نحن في الأردن لسنا استثناء
عمان نت 2018/03/12

قال وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز، ان لدى الوزارة تحديات كبرى لا تستطيع حلها بمفردها ودون مشاركة حقيقية مع القطاعات والجهات ذات العلاقة والقطاع الخاص.

 

واكد الرزاز خلال ندوة حوارية استضافتها جماعة عمان لحوارات المستقبل يوم الاحد، أن هنالك تحديات عالمية تواجه التربية والتعليم ونحن في الأردن لسنا استثناء، حيث بات السؤال المطروح الآن: كيف يمكننا أن نتعامل مع هذه التحديات على مستوى المناهج والبيئة التعليمية والعلاقة ما ببن المعلم والطالب.

 

ولفت، إلى ما بات يعرف بـ ” تحدي الألفية ” إذ أن هنالك أزمة التعليم العالمي وأصبحت تعاني منها دول متقدمة في هذا المضمار مثل بريطانيا وفنلندا، حيث أصبح هنالك الكثير من التعليم والقليل من التعلم، والفرق شاسع مابين الاثنين، وأن هنالك حاجة لدراسة الفجوة ما بين المعلم والطالب، إذ أنها أصبحت الشغل الشاغل لكثير من دول العالم.

 

وبين الوزير، التطور التكنولوجي الهائل في عالم الاتصالات والمعلومات ، حيث برزت مهارات القرن الحادي والعشرين نتيجة لاستخدام الطلبة للهواتف الذكية وتدفق كما هائلا من المعلومات لهم، ما يستوجب بالضرورة غربلتها وفهم سياقاتها، لافتا إلى الحاجة في هذا الوقت إلى الابتكار وحل المشكلات بأسلوب علمي مبدع ، والتمسك بقيمنا وهويتها العربية الإسلامية، حيث ان معظم دول العالم حسمت موضوع الهوية الوطنية وطرق ادارة الخلاف داخل المجتمع.

 

واشار الرزاز، الى مشكلة الخوف من الابتكار والإبداع، فضلا عن ضعف أشكال التعبير من شعر وغناء ورقص، مبينا أن وسائل التعبير لدى الطلبة محدودة، إذا ما قورنت مع أي أمة في العالم، لذلك يجب كسر الجمود في العملية التعليمية من خلال نقل الكثير منها خارج الغرفة الصفية وإضافة الكثير إلى الكتاب المدرسي.

0
0

تعليقاتكم