موجز أخبار راديو البلد
  • عباس: لقاء مرتقب بين رئيسي وزراء الأردن وفلسطين لبحث القضايا الاقتصادية والاجتماعية
  • الرزاز والفريق الحكومي يوقعون ميثاق شرف لقواعد السلوك
  • طوقان: الخزينة دفعت 212 مليون دينار على المشاريع النووية خلال 10 سنوات
  • بدء تقديم طلبات الالتحاق بالجامعات الرسمية اعتبارا من الاثنين المقبل
  • الأحوال المدنية: نهاية أيلول المقبل هو الموعد النهائي للحصول على البطاقة الذكية
  • المدارس الخاصة ترفض قرار شطب الحافلات التابعة لها والتي تجاوز عمرها التشغيلي 20 عاما
  • دوليا.. زلزال جديد يضرب جزيرة "لومبوك" الأندونيسية بقوة 6.2 درجة
  • تكون الأجواء حارة نسبياً في المرتفعات الجبلية والسهول، وحارة في الاغوار والبحر الميت.
إطلاق كتاب: “منطقة في حالة حراك… تأملات من غرب آسيا وشمال أفريقيا”
عمان نت-ريم المدان 2018/04/19

أطلق معهد (وانا) كتاب “منطقة الحراك .. تأملات من غرب آسيا و شمال افريقيا” بالتعاون مع (فريدريتش ايبرت ستيفتنج) اليوم الخميس في فندق اللاندمارك، و يسلط الكتاب الضوء على دور الشباب في اتخاذ القرار و الحال المعيشي للعالم (بشكل عام) و للعالم العربي (بشكل خاص) في ضوء الاوضاع الاقليمية المحيطة.

 

وقالت وزيرة التنمية “هالة بسيسو” مندوبة عن سمو الامير حسن انه يجب ايجاد افضل الحلول للحال التي يعيشها العالم وأهمية وجود قاعدة إقليمية لحل القضايا الاقتصادية والاجتماعية و البيئية، كما يجب التشجيع على الانتقال والتطور بشكل تدريجي.

ومن جهة اخرى قالت قائدة فريق مكافحة التطرف العنيف من معهد غرب آسيا وشمال افريقيا، نفين بندقجي،  انه “لا يمكن إغفال أن العديد من الجماعات المتطرفة استغلت رؤيتها الخاصة لبعض المفاهيم الإسلامية، إلا أن العوامل الاقتصادية-الاجتماعية في الأردن تحمل تأثيرا أكبر كعوامل تحرك التطرف”.

, و شددت على اهمية توعية النساء في جميع محافظات المملكة و تحديدا معان لمحاربة التطرف و تمكينهن في المجتمع.

 

وفيما يخص ازمة اللاجئين تم  بحث حلول بالعثور على دعم فرص العمل لدى أبناء الوطن, بتخصيص حكومة او منظمة تقوم بوضع سياسات لتوفير فرص عمل لأي قطاع, و بشكل عام لمساعدة المملكة الاردنية الهاشمية لتصبح أكثر تنافسية، و معالجة مشاكل الشباب الذين لا يحصلون على التعليم والخدمات الصحية او الادوات للتمكن من العيش بشكل صحيح, مثل جعل لهم كيان في اتخاذ القرار كي تتحول نظرتهم و ليتعلموا كيفية التعامل و استغلال الجزئية لان الشباب لهم طاقة اكبر.

0
0

تعليقاتكم