موجز أخبار راديو البلد
  • رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز يواصل مشاوراته لتشكيل الحكومة الجديدة، وترجيح إعلانها قبل عيد الفطر.
  • قمة أردنية خليجية في الرياض، بدعوة من العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، لبحث سبل دعم الأردن للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها.
  • مساعد أمين عام وزارة الصناعة والتجارة عادل الطراونة يؤكد استقرار أسعار معظم السلع منذ بداية شهر رمضان.
  • أسواق الألبسة تشهد طلبا جيدا عقب قرار رئاسة الوزراء بصرف رواتب العاملين قبل حلول عيد الفطر.
  • دائرة مراقبة الشركات في وزارة الصناعة والتجارة تسجل أكثر من ألفين ومئتين وستين شركة جديدة منذ بداية العام الحالي، وبحجم رؤوس أموال بلغ خمسة وخمسين مليون دينار.
  • دراسة متخصصة تشير الى ارتفاع حالات زواج القاصرات اردنيا بنسبة 13%.
  • إتلاف اثنين وسبعين ألف لتر من العصائر، وأكثر من ثلاثة آلاف وثمانمئة كغم من المواد الغذائية في العاصمة عمان منذ بداية شهر رمضان.
  • وأخيرا.. تستمر درجات الحرارة أعلى من معدلاتها الاعتيادية في مثل هذا الوقت من السنة، وتسود أجواء حارة نسبياً في العاصمة عمان والسهول، وحارة في البادية والأغوار والبحر الميت.
تحسن ملحوظ بقطاع تجارة الالبسة والاحذية
بترا 2018/06/11

قال نائب نقيب تجار الالبسة والاحذية سلطان علان ان هناك مؤشرات على تحسن نسبي في الاقبال على شراء الالبسة والاحذية مع اقتراب حلول عيد الفطر السعيد، متوقعا ان يستمر هذا التحسن خلال الايام القليلة المقبلة مع حلول العيد خاصة في حال صرف رواتب الموظفين.

ورغم هذا فقد سجل الطلب على الملابس والاحذية انخفاضا بنسبة 30 بالمئة مقارنة مع الموسم الماضي جراء تراجع القدرة الشرائية للمواطنين وتركز مشترياتهم على المواد الغذائية والسلع الرمضانية، بحسب علان الذي أوضح أن عمليات البيع الالكتروني نالت حصة واضحة من مشتريات الملابس والاحذية وانعكست سلبا على التجار.

وأشار كذلك الى تزامن الشهر الفضيل مع الامتحانات المدرسية، مطالبا الحكومة الجديدة بمعالجة التحديات التي تواجه القطاع وإعادة النظر بالرسوم الجمركية والضرائب التي يدفعها.

وعن مستويات الاسعار، اشار علان الى انها نفس اسعار الموسم الماضي الماضية ولم يطرأ عليها اية ارتفاعات باستثناء بعض اصناف ملابس الاطفال المستوردة من مصر لارتفاع تكاليفها من المصدر.

وأوضح ان قطاع الالبسة والاحذية كغيرة من القطاعات الاقتصادية الاخرى يمر بظروف ضاغطة وعانى منذ بداية العام الحالي من حالة ركود ملموس ما اضطر التجار اللجوء للتخفيضات منذ بداية الموسم والبيع تقريبا بكلف البضائع.

يشار الى ان غالبية مستوردات الاردن من الالبسة تأتي من تركيا والصين الى جانب بعض الدول العربية والاجنبية والاسيوية، فيما يضم قطاع الالبسة والاحذية بعموم المملكة 11 الفا و800 تاجر ويشغل نحو 63 الف عامل غالبيتهم اردنيين.

0
0

تعليقاتكم