موجز أخبار راديو البلد
  • مصادر تؤكد قرب انتهاء رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز من إعداد قائمة تشكيلة حكومته الجديد
  • اللجنة الاستشارية للأونروا تعقد اجتماعا في الأردن لبحث أزمة الوكالة المالية
  • قطاع الألبسة: إقبال متواضع قبيل عيد الفطر مقارنة بالأعوام الماضية
  • "هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن تتجه لتولي مهمة تحديد حد أعلى لأسعار المشتقات النفطية بعد تحرير القطاع
  • إعداد نظام لتأمين بيئة عمل آمنة للأطفال العاملين
  • القبض على 3 من مروجي المواد المخدرة بعد مقاومة رجال الأمن جنوب العاصمة عمان
  • وفاة سيدة متاثرة باصابتها بطلق ناري اطلقه عليها زوجها وسط مدينة إربد، جراء خلافات عائلية
  • تكون الأجواء غائمة جزئياً الى غائمة أحياناً، ويتوقع هطول زخات متفرقة من المطر في المناطق الشمالية والوسطى من المملكة
60% تراجع مبيعات الحلويات.. وتحذير من سلع غير صالحة
عمّان نت 2018/06/13

تراجعت مبيعات على الحلويات خلال الفترة الحالية السابقة لعيد الفطر، بنسبة وصلت إلى 60%، وفقا لنقيب أصحاب محلات بيع الحلويات عمر عواد.

 

وأرجع عواد هذا التراجع إلى ضعف القدرة الشرائية لدى المواطنين، جراء القرارات الحكومية الاقتصادية المتتالية.

 

وأشار إلى استقرار الأسعار وعدم ارتفاعها لهذا الموسم، مع تفاوتها ما بين المحلات الشعبية والسياحية.

 

“المستهلك” تحذر من سلع غير صالحة

 

حذرت الجمعية الوطنية لحماية المستهلك من وجود مواد غذائية وحلويات غير صالحة للاستهلاك نتيجة التلاعب بتاريخ صلاحيتها واخرى بسبب عوامل التخزين السيء أو تعرضها لعوامل خارجية.

 

وقالت الجمعية في بيان صحفي اليوم الأربعاء، ان ظاهرة التلاعب ببطاقات البيان الموجودة على عدد من منتجات المواد الغذائية لا زالت ظاهرة وبارزة للعيان، وأصبحت تستغل في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة وتدني القدرات الشرائية واستغلال الأعياد والمواسم في ترويج وبيع هذه المنتجات ضمن عروض تقدم للمواطنين.

 

وأضافت انها تلقت خلال الأسبوع الآخير من شهر رمضان المبارك الكثير من شكاوى المواطنين حول هذه الظاهرة ما استدعى للقيام بجولات تفقدية على بعض من هذه الأماكن ليتضح صدقية هذه الشكاوى.

 

وقال رئيس الجمعية الدكتور محمد عبيدات ان بعض التجار قاموا بشراء سلع ومنتجات قاربت على الانتهاء قبل شهر رمضان المبارك وعند انتهاء تاريخ إنتاج هذه السلع قاموا بتزوير بطاقات البيان بعدة طرق، منها وضع لاصق جديد يحتوي على تاريخ انتاج وانتهاء جدد وكذلك العبث بالتواريخ وبطاقات البيان التي تكون محفورة على هذه المنتجات.

 

وبين ان بعض الطرق الأخرى في التحايل على المواطنين بيع منتجات ما زالت صلاحيتها نافذة لكنها غير صالحة للاستهلاك البشري بفعل عوامل التخزين السيء او تعرضها لعوامل خارجية أدت إلى افسادها، مشيرا الى ان مثل هذه المنتجات وخصوصا الحلويات المعلبة تباع على الأرصفة وبأسعار زهيدة في الأسواق الشعبية.

 

وناشد عبيدات المواطنين التأكد عند شراء السلع والمنتجات والتأكد من سلامة بطاقة البيان وأنها لم تتعرض للعبث أو ان يتم شراؤها من محلات تجارية وليس من باعة الطرقات والأرصفة، والتأكد من سلامة المواد الغذائية عند الشراء تجنبا لأي نتائج سلبية على صحة المواطن والحصول على فاتورة شراء للاستعانة بها لاي ظرف طارئ.

0
0

تعليقاتكم