موجز أخبار راديو البلد
  • الحكومة تؤكد إنجاز أكثر من اثنين وستين بالمئة من قائمة التعهّدات التي أعلنها رئيس الوزراء عمر الرزّاز ضمن البيان الوزاري.
  • وزير الخارجية أيمن الصفدي، يعلن أن الأردن يعمل بالتعاون مع عدد من الدول والهيئات المعنية؛ على تنظيم مؤتمر لبحث سبل تجاوز الأزمة التي تعاني منها "الأونروا"
  • عشرات المستوطنين يجددون اقتحام باحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، وبحراسة من شرطة وقوات الاحتلال الإسرائيلي.
  • أمانة عمان تزيل مئة وتسع وتسعين حظيرة ذبح للأضاحي، وتحرر أكثر مئة وستين مخالفة لعدم التزامها بشروط السلامة العامة.
  • وفاة خمسة أشخاص وإصابة حوالي أربعمئة وتسعين آخرين، بحوادث مختلفة خلال عطلة عيد الأضحى.
  • وحدة تنسيق القبول الموحد تستقبل أكثر من ثمانية وثلاثين ألف طلب التحاق الكتروني بالجامعات الرسمية.
  • وأخيرا.. يطرأ انخفاض على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء صيفية معتدلة في المرتفعات الجبلية والسهول،و حارة في الأغوار والبادية والبحر الميت.
العرموطي يسأل مفتي المملكة عن حكم مهرجان جرش ويثير جدلا
عمان نت 2018/07/05

وجه النائب عن كتلة الإصلاح، المحسوبة على جماعة الإخوان المسلمين، صالح العرموطي ، سؤالا مثيرا إلى المفتي العام للملكة، محمد الخلايلة، عن حكم مهرجان جرش الغنائي، الذي يقام كل صيف شمالي البلاد.

 

وقال  في رسالته إلى الخللايلة، إنه اعتذر عن دعوى تلقاها من رئيس اللجنة العليا لمهرجان جرش، إلا أنه يرغب بمعرفة الحكم الشرعي للمهرجان، وحضوره.

 

وتابع العرموطي: “أرجو من فضيلتكم أن تفتوني في أمري وأمر الأمة، وما كنت قاطع أمر حتى تشهدون، وذلك ببيان الحكم الشرعي لهذا المهرجان والمشاركة في حضور فعالياته، وخاصة في ظل الظروف التي تمر بها الأمة”.

 

 

وأثار سؤال العرموطي جدلا واسعا في الشارع الأردني، إذ أيده ناشطون ودعوا المفتي إلى الإجابة بالحكم الشرعي، بعيدا عن أي أمور أخرى.

 

 

فيما قال آخرون إن مهرجان جرش بات من ركائز السياحة في الأردن، ويصعب الاستغناء عنه، قائلين إن الفتوى بخصوص المهرجان لن تمنع إقامته.

 

ومن المقرر أن يقام مهرجان جرش بنسخته الـ33 في أيلول/ سبتمبر المقبل، بمشاركة أبرز المطربين من كافة الدول العربية.

 

وكان ناشطون طالبوا بإلغاء مهرجان جرش لهذا العام، تضامنا مع أهالي مدينة درعا جنوبي سوريا، والذين يتعرضون لقصف عنيف من قبل طيران النظام، والطيران الروسي، منذ نحو ثلاثة أسابيع.

 

0
0

تعليقاتكم