موجز أخبار راديو البلد
  • مجلس النواب يقرر الموافقة على توصيات لجنتة المالية بإحالة تسع وثلاثين مخالفة وردت في تقرير ديوان المحاسبة للعام ألفين وستة عشر، للنائب العام.
  • النائب محمود الطيطي، يؤكد أن الحكومة أحالت ملف تأجير أراضي المخيبة بطريقة غير سليمة إلى الادعاء العام.
  • وزارة الخارجية تؤكد تماثل المصابين الأردنيين في نيوزلندا للشفاء، فيما لا تزال حالة إصابتين في وضع حرج.
  • وزارة الطاقة تعلن عن طرح عطاء نقل النفط الخام من العراق الى موقع مصفاة البترول الأردنية.
  • النقابة العامة لاصحاب السيارات العمومية تنفذ اعتصاما امام مجلس النواب لتحقيق كافة مطالبهم المتعلقة بتنظيم عمل التطبيقات الذكية.
  • رئيس الوزراء عمر الرزاز، يرجح صدور نظام الأبنية في العاصمة عمان خلال الأيام القليلة المقبلة، ومستثمرو القطاع يرحبون بالتعديلات التي أجريت عليه.
  • أكثر من مئة معلم ومعلمة مستقلين، وأربع وثمانون قائمة، يتنافسون بانتخابات نقابة المعلمين اليوم، فيما يتجاوز عدد الناخبين الثمانين ألف معلم في مختلف محافظات المملكة.
  • مجموعات من المستوطنين تجدد اليوم اقتحام باحات المسجد الأقصى بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.
  • إقليميا.. "قوات سوريا الديمقراطية" تعلن عن سيطرتها بالكامل على مخيم الباغوز أحد آخر معاقل تنظيم الدولة الإسلامية شمال شرقي سوريا.
  • وأخيرا.. يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة نهار اليوم، لتسجل أعلى من معدلاتها الاعتيادية بقليل، وتكون الاجواء مشمسة ولطيفة في أغلب مناطق المملكة، ودافئة في الاغوار والبحر الميت.
سكايز: مجهول يُقرصِن صفحتَي الصحافي محمد عرسان وراديو “البلد” على “فايسبوك”
سكايز 2018/07/10

تعرّضت صفحة رئيس تحرير موقع “عمان نت” التابع لراديو “البلد” الصحافي محمد عرسان على “فايسبوك” (Facebook)، يوم السبت 7 تموز/يوليو 2018، للقرصنة من قبل مجهول، وتمكن من استعادتها بعد يومين. ورافقت قرصنة صفحة عرسان، قرصنة صفحة راديو “البلد” باعتبارها مرتبطة بحسابه، وتمكّن المقرصن من إرسال منشورات تحمل عبارات بذيئة على الصفحات كلها التي يديرها عرسان.

 

وفي التفاصيل، قال عرسان لمراسلة “سكايز”: “يوم السبت اختُرق حسابي للمرة الثانية من قبل مقرصِن مجهول يُظهر الآي بان خاصته أنه متواجد في غزة. لقد استعدت الحساب في المرة الأولى من خلال أصدقاء يعملون في موقع فايسبوك.

 

أما المرة الثانية فكانت أسوأ حيث قام المخترق بكتابة عبارات بذيئة على صفحتي وعلى الصفحات التي أديرها ومن بينها صفحات مؤسسات إعلامية، مع العلم أن هذا الهاكر يستهدف الصحافيّين والإعلاميّين، وله سوابق باختراق صفحات إعلامية. وخاطبني عاملون في إدارة فايسبوك، من خلال صديق لي في البحرين على علاقة صداقة بهم، وحلّوا مشكلة قرصنة الحساب، وأرسلوا لي رقماً سرّياً جديداً، وبعد ذلك قصدت الجهات الأمنية المختصة وقمت بتأمين حسابي على فايسبوك”.

 

بدورها، أوضحت مديرة راديو “البلد” الصحافية عطاف روضان لمراسلة “سكايز” أن “سبب قرصنة حساب الزميل محمد عرسان أكثر من مرة يعود على الأرجح إلى المواد الصحافية التي يكتبها، خصوصاً في الفترة الأخيرة ومدى حساسيتها، لا سيّما وأنها تناولت ما يحدث في الجنوب السوري.

 

ومن الملاحظ أن من قام بقرصنة حساب عرسان هو نفسه من قام بنفس الفعل قبل شهور، وتبين أن آي بان الهاكر من غزة، بحسب ما أوضحه لنا خبراء أمان الشبكات. وأود أن أشير أيضاً إلى أن الحكومة الأردنية ساعدتنا في حل مشكلة الزميل عرسان، وهي من قامت بالمبادرة”.

 

تعليقاتكم