موجز أخبار راديو البلد
  • الناطقة باسم الحكومة جمانة غنيمات تكشف لراديو البلد، عن اتفاق مع الجانب السوري لاستكمال إجراءات إعادة فتح الحدود بين البلدين.
  • إرادة ملكية بتسمية غسان المجالي سفيراً فوق العادة ومفوضاً للأردن لدى إسرائيل.
  • مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية يؤكد أن طرح قانون ضريبة الدخل يجب أن يتزامن مع إجراءات على أرض الواقع فيما يتعلق بالضرائب غير المباشرة.
  • رئيس الوزراء عمر الرزاز يتعهد بالتزام الحكومة بتلبية مطالب المواطنين المشروعة بمحاربة التهرب الضريبي.
  • مدير شؤون الأقصى عزام الخطيب يؤكد تصاعد اقتحامات المستوطنين بمناسبة الأعياد اليهودية
  • الأجهزة الأمنية تعثر على جثة طفل يبلغ من العمر اثني عشر عاما، مشنوقا في لواء بني كنان.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم صيفية عادية في المرتفعات الجبلية والسهول، وحارة نسبياً في البادية، وحارة في الأغوار.
“فضيحة التبغ” تزيد من دخان الشائعات
أكيد –نور الزيادات 2018/07/30

مع تطور الاحداث المرتبطة بفضيحة التبغ وتداعياتها، واستمرار المداهمات لمصانع غير مرخصة، ازدادت  الأخبار غير الصحيحة المرتبطة بهذه الازمة.

وعلى الرغم من حجم الأخبار غير الدقيقة وتدفق الشائعات خلال الايام الماضية، وهو سلوك اعلامي متوقع في أوقات الازمات ،إلا ان بعض وسائل الإعلام وتحديدا المواقع الإلكترونية والصحف تنبهت ومارست تصويب الأخبار ونفي الشائعات، ويرصد هذا التقرير ابرز الشائعات خلال الأيام الأربعة الماضية.

رئيس حكومة و 7 وزراء سابقين تحت الإقامة الجبرية

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي معلومة مفادها وضع رئيس حكومة أسبق و 7 وزراء سابقين تحت الإقامة الجبرية ضمن قضية مصنع الدخان، ونقلت الشائعات التي جرى تداولها معلومات عن انه سيجري الكشف عن أسمائهم خلال أيام.

ونفى مصدر مطلع السبت لعدد من المواقع الاخبارية ، ما تردد من شائعات حول وضع رئيس حكومة أسبق و 7 وزراء سابقين تحت الإقامة الجبرية ضمن قضية مصنع الدخان.

وأكد المصدر أن هذه المعلومات شائعات عارية عن الصحة، مطالبا المصدر المواطنين عدم الالتفات لهذه الشائعات والحصول على المعلومات من مصادر موثوقة.

وتناولت بعض المواقع النفي تحت عنوان مبهم غامض وغير مباشر لجذب انتباه الجمهور، مثل العنوان الاستفهامي التالي: ما حقيقة توقيف رئيس حكومة ووزراء سابقين بقضية الدخان ؟

واعاد الشائعة إلى السطح تغريدة احد النواب “ان هناك ثلاثة رؤساء وزراء سابقين يحاولون اعاقة عمل حكومة الرزاز .

مداهمة كبرى في احد المزارع

وانتشرت بشكل كبير شائعة حول مداهمة كبرى في احد المزارع، وجاء في الشائعة المتداولة ان مداهمة أمنية في مزرعة داخل منطقة القسطل تخص ” فضيحة الدخان ” والكشف عن اكبر تجمع لما يسمى خطوط الانتاج وماكنات صنع الدخان بالإضافة الى قرابه 30 طن من حليب الاطفال الفاسد والالاف من علب الحليب الجاهزة للبيع وهي فاسده،  ومصنع البان غير مرخص ومجموعة كبيره من المخدرات والاسلحة  المهربة داخل منطقه القسطل جنوب عمان وتم تكتّم اعلامي كبير على هذه القضية حتى الآن.

واشارت الشائعة إلى  ضبط : 23 خط انتاج دخان داخل المزرعة، 17 ماكنة تصنيع، 10 مليون حبه مخدره، واسلحة بكميات كبيرة، ماكنات تزوير عملة وطابعات على مستويات عالية التقنية ، أسلحة اتوماتيكية ( 400 قطعة ) ومبالغ مالية دولارات وبكميات كبيرة جدا.

بدورها نفت دائرة الجمارك الأردنية  القيام بعمليات مداهمة أو ضبطيات كما تداولته بعض صفحات التواصل الاجتماعي لإحدى المزارع وضبط خطوط مصانع دخان ومصانع ألبان غير مرخصة وماكنات تزوير عملة وأسلحة ومبالغ مالية وغيرها …

وقالت الدائرة في بيان صحافي “لم تجر يوم الجمعة أية عمليات مداهمة أو ضبطيات كما تم تداول صفحات التواصل ، وأن آخر عمليات المداهمة التي قامت بها الدائرة وبمشاركة الأجهزة الأمنية قد جرت يوم الخميس،

و قامت الدائرة بإصدار بيان رسمي بيّنت فيه كل تفاصيل عمليات الدهم وحجم الضبطيات وطبيعة المواد المضبوطة بكل دقة وشفافية، وتم نشره من خلال كافة الوسائل الإعلامية.

واوضحت أن ما تداولته بعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي عارٍ عن الصحة جملة وتفصيلاً، وأن دائرة الجمارك على تواصل دائم مع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة وتقوم بإصدار بيانات رسمية تتضمن تفاصيل كل ما تقوم به من ضبطيات بمختلف أنواعها بكل شفافية.

وناشدت الدائرة المواطنين ضرورة التأكد من المعلومات التي تنشر على بعض المواقع ووسائل التواصل الاجتماعي وضرورة تلقّي الأخبار من مصادرها الرسمية الموثوقة لدى دائرة الجمارك؛ حرصاً على مصلحة الوطن والمواطن.

استقبال احلام

كما انتشرت على شبكات  التواصل والمواقع الاخبارية شائعات أخرى، بعيدا عن “فضيحة التبغ “،  فقد نشرت مواقع اخبارية وصفحات تواصل اجتماعي خبرا بعنوان”  وزيرة الثقافة تستقبل احلام بالشماغ الأردني“.

وجاء في الخبر:” استقبلت وزير الثقافة بسمة النسور ظهر اليوم الجمعة الفنانة الإماراتية، احلام،  لدى وصولها الى مقر إقامتها بأحد الفنادق بالعاصمة عمان ، وقامت بإلباسها الشماغ الاردني، بينما كانت فرقة اردنية ترتدي اللباس التقليدي الاردني تستقبلها.

ونفى الناطق الإعلامي لوزارة الثقافة احمد العون استقبال وزيرة الثقافة بسمة النسور للفنانة أحلام التي حضرت للأردن للمشاركة في مهرجان جرش للثقافة والفنون.

وقال في بيان صحفي ان ما تم تداوله من صور وفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تدّعي استقبال وزيرة الثقافة للفنانة أحلام أمام مقر إقامتها عار عن الصحة، وبعيدا عن الدقة، وان الصور التي تم تداولها تعود الى أحدى المعجبات.

وأضاف ان هذا الاستقبال تم بترتيب من أصدقاء ومعجبي الفنانة أحلام في الأردن والدول العربية بالتنسيق مع إدارة الفندق ومكتب الفنانة أحلام، وان هذه الترتيبات لم يكن لوزارة الثقافة أي دور فيها.

واشار العون الى ان الوزارة إذ تؤكد ان الفن والفنانين هم ركيزة أساسية في بناء الوجدان الانساني لترحب بجميع الفنانين العرب المشاركين في مهرجان جرش للثقافة والفنون والذين أثروا بحضورهم ومشاركتهم الذائقة الفنية والجمالية.

زين كرزون

نشرت مواقع وصفحات تواصل اجتماعي الاحد خبرا حول استدعاء  الناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي زين كرزون الى دائرة السير المركزية (المحطة) وحجز مركبتها وتحويلها الى المحافظ، بعد نشرها فيديو يؤكد قيامها برقصة “كيكي.”

ونفى مصدر أمني استدعاء الناشطة زين كرزون على اثر نشرها مقطع فيديو لرقصة “كيكي” مشيرا الى ان المقطع لا يثبت انها من نفذت الرقصة.

واضاف المصدر، انه سيتم استدعاء كرزون اذا ثبت انها هي من نفذت الرقصة، مشيرا الى ان الامر ما زال في طور التحقيق.

ويرى مرصد “أكيد” أن القاعدة الأساسية في التعامل مع المحتوى الذي ينتجه مستخدمو التواصل الاجتماعي هي عدم إعادة النشر إلا في حال التحقق من مصدر موثوق، و أن الاعتماد على مستخدمي التواصل الاجتماعي كمصدر للأخبار دون الأخذ بالاعتبار دقة هذه المعلومات من عدمها أصبح يتسبب بنشر الكثير من الأخبار غير الصحيحة والشائعات.

ويؤكد مرصد “أكيد” على أن تناقل بعض وسائل الإعلام لهذه الشائعات يعتبر نموذجاً لممارسة غير مهنية مخالفة لما جاء في المادة التاسعة من ميثاق الشرف الصحافي بأن “رسالة الصحافة تقتضي الدقة والموضوعية وممارستها تستوجب التأكد من صحة المعلومات والأخبار قبل نشرها وعدم نشر معلومات غير مؤكدة أو مضللة أو مشوهة أو تستهدف أغراضا دعائية”.

وشكلت بعض الممارسات في تناول الأخبار السابقة مخالفة لمعيار الدقة الذي يحث على تجنب المحتوى غير الصحيح، والمعلومات الخاطئة، كما خالفت بعض المواقع الإخبارية ميثاق الشرف الصحافي الذي ورد في مادته التاسعة أن “رسالة الصحافة تقتضي الدقة والموضوعية وإن ممارستها تستوجب التأكد من صحة المعلومات والأخبار قبل نشرها”.

ويسجل للعديد من المواقع الإخبارية ووسائل الإعلام بحثها عن الحقيقة من خلال التواصل مع الأطراف المعنية ومصادرها، وكذلك نشرها تصحيح للأخبار غير الدقيقة التي تم نشرها، وأحيانا تقديم الاعتذار.

0
0

تعليقاتكم