موجز أخبار راديو البلد
  • ترجيح إقرار مجلس النواب لقانون العفو العام اليوم، بعد إجراء اللجنة القانونية تعديلات على الصيغة الحكومية.
  • القطاع التجاري يحذر مما وصفها بالأزمة العميقة نتيجة لشمول قضايا الشيكات بالعفو العام.
  • مجلس الأعيان يقر مشروعي قانوني الموازنة العامة وموازنة الوحدات الحكومية، كما وردا من مجلس النواب.
  • الأردن يعترض رسميا على إقامة مطار اسرائيلي مقابل شواطئ العقبة، لعدم موافقته للمعايير الدولية.
  • هيئة الإعلام تنفي ترخيص أي موقع إلكتروني إخباري دون تفرغ رئيس التحرير، وفقا لقانون المطبوعات والنشر.
  • تشكيل لجنة أردنية سورية لتسهيل مساهمة المقاول الأردني في مشاريع إعادة الإعمار في سوريا.
  • القبض على شخص سلب أحد المحال التجارية بمنطقة المنارة، تحت تهديد السلاح.
  • عربيا.. الجيش السوري يعلن تدمير ثلاثين صاروخا خلال غارة جوية إسرائيلية استهدفت محيط مطار دمشق الدولي.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم، باردة في المرتفعات الجبلية والبادية والسهول، ولطيفة في باقي مناطق المملكة، مع ظهور بعض الغيوم على ارتفاعات مختلفة.
الأمانة: المهندسة الأعرج معينة في الأمانة منذ عام 2008
عمان نت 2018/08/04

أكدت أمانة عمان الكبرى أن المستشارة المهندسة نسرين الأعرج الحاصلة على الهندسة المعمارية والتي تم تداول إسمها من خلال وسائل الإعلام المختلفة على خلفية تجديد عقدها وزيادة راتبها بواقع 900 دينار ، تم تعيينها في أمانة عمان بتاريخ 9/8/2008 ، مما يعني أن لها عشر سنوات من الخدمة في الأمانة .

وأشار المصدر الى أن المهندسة الأعرج واصلت العمل في الأمانة بكفاءة ونجاح بالتعامل مع عدد من الملفات خلال السنوات الماضية وانعكست نتائجها الإيجابية على سير العمل في الأمانة .

ومن أهمها ملف إنشاء المسلخ الجدید والذي تم طرح عطاء إنشائه مؤخرا ، ومشاريع استراتيجية بالتعاون مع البنك الدولي، والوكالة الفرنسية للأنماء والبنك الاوروبي، ووكالة الانماء الألمانية .

واكدت الأمانة انه من الطبيعي والمعتاد وما تسمح به التعليمات من زيادة راتب أي مسؤول حال تسلمه مهام جديده فوق ما كان ملزم بإنجازه حيث أسندت للمستشارة الأعرج مهام المدير التنفيذي لمكتب منعة عمان “المدن المرنة ” والذي كان يشغله مدير المدينة السابق المهندس فوزي مسعد وبعد إحالته الى التقاعد . والذي إنتهت اتفاقية تمويله بما فيها رواتب العاملين فيه من قبل منظمة روكفلر العام الجاري .

وإن الأمانة إذ تأسف لقيام البعض بالاستناد الى معلومات خاطئة والإساءة الشخصية وتوجيه الإتهامات غير القائمة على دليل لترجو من كافة وسائل الإعلام ومستخدمي وسائل التواصل الإجتماعي التحلي بروح المسؤولية والمصداقية في التعامل مع القرارات ونشر الأخبار والتعليقات .

تعليقاتكم