موجز أخبار راديو البلد
  • ترجيح إقرار مجلس النواب لقانون العفو العام اليوم، بعد إجراء اللجنة القانونية تعديلات على الصيغة الحكومية.
  • القطاع التجاري يحذر مما وصفها بالأزمة العميقة نتيجة لشمول قضايا الشيكات بالعفو العام.
  • مجلس الأعيان يقر مشروعي قانوني الموازنة العامة وموازنة الوحدات الحكومية، كما وردا من مجلس النواب.
  • الأردن يعترض رسميا على إقامة مطار اسرائيلي مقابل شواطئ العقبة، لعدم موافقته للمعايير الدولية.
  • هيئة الإعلام تنفي ترخيص أي موقع إلكتروني إخباري دون تفرغ رئيس التحرير، وفقا لقانون المطبوعات والنشر.
  • تشكيل لجنة أردنية سورية لتسهيل مساهمة المقاول الأردني في مشاريع إعادة الإعمار في سوريا.
  • القبض على شخص سلب أحد المحال التجارية بمنطقة المنارة، تحت تهديد السلاح.
  • عربيا.. الجيش السوري يعلن تدمير ثلاثين صاروخا خلال غارة جوية إسرائيلية استهدفت محيط مطار دمشق الدولي.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم، باردة في المرتفعات الجبلية والبادية والسهول، ولطيفة في باقي مناطق المملكة، مع ظهور بعض الغيوم على ارتفاعات مختلفة.
ارتفاع الدين العام الى 28 مليار دينارا
عمان نت 2018/08/07

قالت وزارة المالية في بيان صدر عنها الثلاثاء ، ان الإيرادات المحلية ارتفعت حتى نهاية الشهور السبعة الأولى من العام الحالي بحوالي 87.9 مليون دينار أو ما نسبته 2.2% لتسجل ما قيمته 4054.4 مليون دينار مقابل 3966.5 مليون دينار خلال نفس الفترة من عام 2017، وبرر البيان سبب هذا الارتفاع في الإيرادات المحلية نتيجة لارتفاع الإيرادات الضريبية بحوالي 48.6 مليون دينار، وارتفاع حصيلة الإيرادات غيـــــر الضريبيـــــة بحوالـــي 39.3 مليون دينار.

وبحسب بيان وزارة المالية فقد بلغت المنح الخارجية حتى نهاية الشهور السبعة الأولى من العام الحالي حوالي 137.2 مليون دينار مقابل 134 مليون دينار خلال نفس الفترة من عام 2017 أي بارتفاع بلغ حوالي 3.2 مليون دينار أو ما نسبته 2.3% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وبما يتعلق بالانفاق قالت الوزارة ان إجمالي الإنفاق خلال الشهور السبعة الأولى من عام 2018 بلغ حوالي 4851 مليون دينار مقابل 4640.5 مليون دينار خلال نفس الفترة من عام 2017 مسجلاً بذلك ارتفاع مقداره 210.5 مليون دينار أو ما نسبته 4.5%، وقد جاء هذا الارتفاع في إجمالي الإنفاق محصلة لارتفاع النفقات الجارية بمقدار 286.2 مليون دينار أو ما نسبته 6.9%، وانخفاض النفقات الرأسمالية بمقدار 75.7 مليون دينار أو ما نسبته 14%، وفي العادة تزداد وتيرة النشاط الرأسمالي في الأشهر الأخيرة من العام.

وبالنظر الى التطورات السابقة فقد تم تسجيل عجز مالي في الموازنة العامة خلال الشهور السبعة الأولى من عام 2018 بعد المنح حوالي 659.4 مليون دينار مقابل عجز مالي بلغ حوالي 539.9 مليون دينار خلال نفس الفترة من عام 2017، في حين بلغ العجز قبل المنح الخارجية حوالي 796.6 مليون دينار خلال الشهور السبعة الأولى من عام 2018 مقابل عجز مالي بلغ حوالي 674 مليون دينار خلال نفس الفترة من عام 2017، علماً بأن الحكومة تعمل على تحقيق العجز المقدر في قانون الموازنة العامة والبالغ حوالي 523 مليون دينار، وتجدر الإشارة أن العجز سوف يتراجع في نهاية العام ليصل إلى المستويات المستهدفة مع ورود معظم المنح وخاصة المنحة الأمريكية.

وحول المديونية الخارجية والداخلية ، وترتيباً على التطورات التي شهدتها المديونية الداخلية والخارجية ، حيث بلغ إجمالي الدين العام في نهاية شهر تموز من عام 2018 حوالي 28.22 مليار دينار أو ما نسبته 96.4% من الناتج المحلي الإجمالي المقدر لنهاية شهر تموز من عام 2018، مقابل 27.27 مليار دينار أو ما نسبته 95.9% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2017.

تعليقاتكم