موجز أخبار راديو البلد
  • الحكومة تؤكد إنجاز أكثر من اثنين وستين بالمئة من قائمة التعهّدات التي أعلنها رئيس الوزراء عمر الرزّاز ضمن البيان الوزاري.
  • وزير الخارجية أيمن الصفدي، يعلن أن الأردن يعمل بالتعاون مع عدد من الدول والهيئات المعنية؛ على تنظيم مؤتمر لبحث سبل تجاوز الأزمة التي تعاني منها "الأونروا"
  • عشرات المستوطنين يجددون اقتحام باحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، وبحراسة من شرطة وقوات الاحتلال الإسرائيلي.
  • أمانة عمان تزيل مئة وتسع وتسعين حظيرة ذبح للأضاحي، وتحرر أكثر مئة وستين مخالفة لعدم التزامها بشروط السلامة العامة.
  • وفاة خمسة أشخاص وإصابة حوالي أربعمئة وتسعين آخرين، بحوادث مختلفة خلال عطلة عيد الأضحى.
  • وحدة تنسيق القبول الموحد تستقبل أكثر من ثمانية وثلاثين ألف طلب التحاق الكتروني بالجامعات الرسمية.
  • وأخيرا.. يطرأ انخفاض على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء صيفية معتدلة في المرتفعات الجبلية والسهول،و حارة في الأغوار والبادية والبحر الميت.
خبراء ضريبة: مشروع قانون ضريبة الدخل سيركز على الفوترة
عمان نت 2018/08/14

قال خبراء في ضريبة الدخل والمبيعات أن مشروع قانون ضريبة الدخل الذي يجري إعداده سيركز على الفوتره، حيث سيكون للفاتورة فائدة على البائع والمشتري.

 

وأضافوا خلال ندوة اقامتها الشركة الاردنية السويدية للادوية (جوسوي) بالتعاون مع جمعية خبراء ضريبة الدخل والمبيعات، أن الفاتورة سيستفيد منها المشتري في الحصول على الاعفاءات التي سينص عليها القانون، كما أنها ستنشط السوق الرئيسي الملتزم بالضريبة على حساب السوق الموازي غير الملتزم بالضريبة.

 

ودعا الخبيرين غسان الخطيب رئيس لجنة التدريب وصلاح ابوزهرة رئيس لجنة الامتحانات في الجمعية، الصيادلة إلى تقديم الإقرارات الضريبية لتجنب الغرامات التي يفرضها القانون عن المتخلف عن تقديمها.

واكدا على ضرورة أن يحتفظ مالك المؤسسة الصيدلانية بسلام محاسبية اصولية من خلال التوثيق والإلتزام بنظام الفوترة فيما يتعلق بالمبيعات واظهار البوانص أن كان على متن الفاتورة أو خارجها.

 

واشارا انه يجري العمل حاليا على اعداد مشروع جديد لقانون ضريبة الدخل والمبيعات بناء على طلب الحكومة، وان التوجه العام لدائرة ضريبة الدخل والمبيعات هو إلزام فئة المكلفين الخاضعين للضريبة العامة على المبيعات باعتماد نظام الفوترة في كافة تعاملاتهم للحصول على كافة المعلومات.

 

وبينا انه في ظل العقوبات الواردة في مشاريع القوانين، فإنه لابد من الالتزام بالسجلات المحاسبية وإدخال البضاعة على بطاقة الصنف والإلتزام بنظام الفوترة عند البيع.

 

وتطرق الخبيرين إلى المواضيع الضريبية المتعلقة بنشاط الصيدلية والإلتزام الضريبي للمكلفين وعلاقته مع دائرة الضريبة والمدة الزمنية التي من خلالها يقدم المكلف كشف التقدير الذاتي من بداية السنة اللاحقة للسنة المالية الفائته ولغاية 30 من الشهر الرابع.

كما تطرقا إلى الالتزام باقتطاع الضريبة وتوريدها من جانب المستخدمين ومؤدي الخدمة.

وأقيم على هامش الندوة التي شارك بها اصحاب صيدليات،معرض لمنتجات الشركة الاردنية السويدية للادوية.

 

0
0

تعليقاتكم