موجز أخبار راديو البلد
  • ترجيح حسم الحكومة خيارها بإرسال مشروع قانون عفو عام إلى مجلس النواب، خلال الأسابيع المقبلة.
  • الأحزاب اليسارية والقومية تطالب الحكومة بتعديل مشروع قانون ضريبة الدخل، وعدم تجديد اتفاقية تأجير أراضي الغمر والباقورة للجانب الإسرائيلي.
  • وزير الاتصالات مثنى غرايبة، يؤكد عدم تأثر قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بقانون ضريبة الدخل الجديد.
  • تسجيل أكثر من مئة محاولة انتحار في مراكز الإصلاح والتأهيل منذ بداية العام الحالي.
  • وزير الصحة الدكتور محمود الشياب، يطالب بالالتزام بالنماذج الجديدة للتقارير الطبية الصادرة بموجب نظام التقارير واللجان الطبية.
  • وزارة الزراعة تقرر إلغاء تخفيض أعداد الحيازات الزراعية للثروة الحيوانية بنسبة عشرين بالمئة.
  • أمانة عمان تعلن عن مشروع مشترك مع إدارة الجامعة الاردنية لإيجاد حلول مرورية للمنطقة المحاذية للجامعة بكلفة ثلاثة ملايين دينار.
  • وأخيرا.. تكون الأجواء نهار اليوم معتدلة في المرتفعات الجبلية والسهول، وحارة نسبياً في باقي مناطق المملكة.
«الجرائم الالكترونية» تعاملت مع 6200 قضية منذ بداية 2018
عمان نت 2018/10/04

قال مدير وحدة الجرائم الالكترونية في مديرية الأمن العام المقدم رائد الرواشدة حول قانون الجرائم الالكترونية الجديد “انا لست مشرع” ، وأن القانون هو بيد المشرعين وهو مجلس الأمة.

جاء ذلك خلال جلسة حوارية عقدت في ملتقى طلال أبو غزالة للحديث عن وحدة الجرائم الإلكترونية ودورها الرقابي من خلال الشائعات والاشاعات والفيديوهات المفبركة واغتيال الشخصيات.

وأوضح الرواشدة ، ان 6000 قضية “جريمة الكترونية” تم التعامل معها في عام 2018، و ان وحدة الجرائم الإلكترونية بصدد فتح فروع في مختلف محافظات المملكة، للتعامل مع الشكاوى والقضايا المقدمة.

وأكد أن القوانين وضعت للمسؤول والمواطن وأن لا أحد فوق القانون، بالإشارة إلى كلمات جلالة الملك أن شخص فوق سيادة القانون وأن مكتب المدعي العام موجود لاستقبال أية شكوى مقدمة، وأشار أن وحدة الجرائم الإلكترونية لا تحابي لأي إنسان مهما كان، وانها تعمل ضمن القانون وتحت مظلته.

وأضاف هناك توجه بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ليكون طرح مساق تعليمي مختص بالوقاية من خطر الجرائم الإلكترونية، سيطرح تدريجياً منذ الأساسي وصولاً الى الجامعات.

دور وحدة الجرائم الإلكترونية في قانون الجرائم الجديد المطروح على طاولة مجلس الأمة، هو توعوي من خلال المحاضرات التي تم تقديمها في المدارس والجامعات وتوزيع المنشورات التوعوية.(رؤيا)

0
0

تعليقاتكم