موجز أخبار راديو البلد
  • الأردن يوافق رسميا على استضافة مباحثات حول اتفاق تبادل الأسرى بين أطراف الصراع اليمني.
  • اللجنة القانونية النيابية تقرر إرجاء إقرار قانون العفو العام إلى يوم الخميس المقبل، قبل إحالته إلى المجلس لمناقشته.
  • أصحاب وسائقو التاكسي الأصفر يجددون إضرابهم عن العمل أمام مجلس النواب، احتجاجا على تقديم خدمات النقل عبر التطبيقات الذكية.
  • وزير المالية عز الدين كناكرية، يجدد تأكيده على أن القرض الذي سيقدمه البنك الدولي للمملكة بقيمة مليار ومئتي مليون دولار، لا يزال قيد البحث والمفاوضات مع إدارة البنك حول شروطه واستحقاقاته.
  • وزير الاشغال العامة والاسكان فلاح العموش، يرجح انتهاء تنفيذ مشروع الحافلات سريعة التردد بين عمان والزرقاء مع نهاية العام المقبل، بعد إحالة عطاءاتها على مقاولين أردنيين.
  • وزارة العمل تعلن عن بدء استقبال طلبات الانتساب لبرنامج خدمة وطن اليوم في مواقع الاستقبال، أو عبر الموقع الالكتروني الخاص بذلك.
  • مقتل شخص وضبط ثلاثة آخرين بعد تبادل إطلاق للنار مع قوة أمنية خلال مداهمة في البادية الشمالية.
  • عربيا.. آليات الاحتلال الإسرائيلي تتوغل شرقي بلدة بيت حانون في قطاع غزة، وتنفذ أعمال تجريف بالمنطقة.
  • وأخيرا.. يطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة نهار اليوم، وتكون الأجواء باردة في المرتفعات الجبلية والسهول ولطيفة في الاغوار والبحر الميت.
تعرف على أفضل 10 أفلام لسنة 2018، يجب عليك مشاهدتها
وكالات 2018/12/31

نشر موقع “آف بي. ري” الروسي تقريرا تحدث فيه عن أفضل الأعمال السينمائية التي نالت استحسان النقاد والجمهور على حد سواء خلال هذه السنة.

وقال الموقع، في تقريره الذي ترجمته “عربي21“، إن الفيلم الدرامي الغنائي “مولد نجم” من بطولة الممثل برادلي كوبر والمغنية الشهيرة ليدي غاغا، حقق نجاحا باهرا وكانت تعليقات النقاد بشأنه إيجابية. ويعتبر البعض أن هذا الفيلم سيكون من بين الأفلام المتنافسة على جائزة الأوسكار.

وأضاف الموقع أن فيلم “روما” للمخرج المكسيكي ألفونسو كوارون قد عُرض في مهرجان البندقية السينمائي. وقبل بضعة أسابيع، تم عرض فيلم “روما” على منصة “نتفليكس”. يعتبر النقاد هذا الفيلم من أفضل الأفلام لهذه السنة، ومن المتوقع أن يفوز بالعديد من جوائز الأوسكار.

وأشار الموقع إلى أن فيلم “مسألة عائلية” هو دراما يابانية تتمحور أحداثه حول قصة عائلة يابانية فقيرة، تجمعها الأقدار مع فتاة صغيرة مشردة في شوارع طوكيو. وقد فاز هذا الفيلم بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان “كان” السينمائي. ومنذ ذلك الحين، اكتسب هذا الفيلم شهرة واسعة، حتى إنه عُرض في دور السينما الروسية في أوائل شهر تشرين الثاني/ نوفمبر. وسينافس هذا الفيلم العديد من الأفلام الأجنبية الأخرى على جائزة الأوسكار.

وأفاد الموقع بأن فيلم “النمر الأسود” يعتبر من أشهر أفلام النصف الأول من سنة 2018، حيث حصل على ثناء النقاد والمشاهدين العاديين، الذين صنفوه ضمن قائمة أفضل أفلام الأكشن في العالم لهذه السنة. وقد تمكن هذا الفيلم صاحب الميزانية الضخمة من الدخول إلى قائمة أفضل أفلام سنة 2018، وتم ترشيحه لجائزة الغولدن غلوب.

ومن المتوقع أن يتم ترشيح هذا الفيلم أيضا لجائزة الأوسكار، ليكون بذلك أول فيلم يروي قصة بطل خارق يرشح لهذه الجائزة. وقد حقق هذا الفيلم إيرادات عالية وتمكن من جذب انتباه المشاهدين لمدة نصف سنة كاملة تقريبا، مما يعني أنه يستحق المشاهدة.

وذكر الموقع أن فيلم “الأرامل” يعد أول عمل للمخرج البريطاني ستيف ماكوين منذ نجاح فيلمه السابق “12 سنة من العبودية”. وقد حاز فيلم “الأرامل” الذي يندرج ضمن الدراما الاجتماعية على ثناء النقاد، الذين اعتبروه من أفضل الأعمال السينمائية لهذه السنة. وقد كان أداء طاقم التمثيل في هذا الفيلم متميزا بالإضافة إلى نصه الرائع، ما ساهم في جذب اهتمام الجمهور.

وأشار الموقع إلى أن أحداث فيلم “المفضل”، للمخرج اليوناني يورغوس لانتيموس، تدور أحداثه حول اعتلاء الملكة آن العرش في بداية القرن 18. كما سرد هذا الفيلم بعض المكائد المتعلقة بالحكم. ومن المتوقع أن يحصل أبطال هذا الفيلم على جوائز مرموقة بفضل أدائهم المتميز.

وبين الموقع أن فيلم “الهروب” حاز على ثناء النقاد الذين اعتبروه من الأفلام الناجحة، ناهيك عن ترشيح بطلة الفيلم جيما آرتيرتون للعديد من الجوائز. كما فاز فيلم الدراما الموسيقية للمخرج البولندي بافل بافليكوفسكي “الحرب الباردة”، الذي يروي قصة حب ملحن لإحدى المغنيات في سنوات ما بعد الحرب، بجائزة أفضل مخرج في مهرجان “كان” السينمائي، ويعتبر من أبرز المنافسين للحصول على الأوسكار في قائمة الأفلام الأجنبية.

وأشار الموقع إلى أن فيلم الكوميديا الرومانسية “مع حبي سيمون”، يروي قصة شاب مراهق يدعى سيمون يخفي مسألة مثليته الجنسية عن الجميع. وقد نال هذا الفيلم استحسان النقاد والمشاهدين.

وأكد الموقع أن الأفلام الموسيقية تحظى بشعبية كبيرة في هوليوود، وأبرزها هذه السنة فيلم “عودة ماري بوبينز”. وقد عُرض هذا الفيلم لأول مرة في كانون الأول/ ديسمبر سنة 2018، وقد لقي قبول الجمهور، كما تم ترشيحه لجوائز مرموقة، خاصة عن الأداء المميز للممثلة إيميلي بلانت.

 

لقراءة النص الأصلي اضغط (هنا)

تعليقاتكم