موجز أخبار راديو البلد
  • محافظ البنك المركزي: كنا مضطرين لرفع اسعار الفائدة في الأردن
  • الأناضول: الأردن ماض بثبات وسيقاوم الضغوط لمواجهة صفقة القرن
  • الطاقة والمعادن تمهل 26 مقلعا مخالفا لتصويب اوضاعها
  • الأردن خالٍ من الجراد.. والزراعة توقف البحث
  • تحذيرات من ادارة السير للسائقين بعد اغلاقات على ’جسر النشأ‘
  • ارتفاع معدل التضخم إلى 0.7% في الربع الأول
  • تضامن: إمرأتان فقط بمجلس نقابة الاطباء ونسبة التمثيل النسائي 15.4%
توزيع 5000 كتاب باللغة الفرنسية على الهيئات التدريسية الأردنية
عمان نت 2019/03/21

ضمن إطار النسخة الـ24 من أسبوع اللغة الفرنسية، والذي يصادف من 16 إلى 24 آذار 2019، وضمن إطار شهر الفرانكوفونية الذي يحتفي باللغة الفرنسية في العالم أجمع، قامت السفارة الفرنسية في الأردن بتقديم 5000 كتاب جديد باللغة الفرنسية إلى المدارس والجامعات الأردنية التي تدرّس الفرنسية، وذلك بفضل شراكة ما بين منظمة بيبليونيف غير الحكومية Biblionefومؤسسة مجموعة مطارات باريس Fondation Groupe ADP.

في 20 آذار من كل عام، يحتفل 300 مليون ناطق وناطقة باللغة الفرنسية بهذه اللغة، كما يحتفلون بالتنوع الذي تجسده الفرانكوفونية. وفي الأردن كذلك يتم الاحتفال باللغة الفرنسية، التي يتعلمها ما يزيد عن 40,000 طالب وطالبة في المدارس والجامعات الأردنية، ممّا يجعل اللغة الفرنسية اللغة الأجنبية الأولى التي يتم تدريسها في المملكة، كون اللغة الانجليزية أصبحت تعتبر لغة رسمية.

هذا العدد يزداد بانتظام، عاماَ بعد عام، بفضل المدرسة الفرنسية التي تستقبل أعداداً متزايدة من الطلبة الأردنيين، وكذلك بفضل الحضور الفرنسي الاقتصادي القوي في المملكة والذي يعزز فرص حصول الناطقين بالفرنسية على الوظائف، بالإضافة إلى المعهد الفرنسي في الأردن والذي تم تأسيسه منذ أكثر من 50 عام في جبل اللويبدة، حيث أنه المركز الرئيس لتعليم اللغة الفرنسية في الأردن وهو الوحيد المؤهل لاستصدار شهادات الديلف.

بهدف دعم الفرانكوفونية  في المملكة وتشجيع المدارس والجامعات ومراكز اللغات الأردنية على الاستمرار في تدريس اللغة الفرنسية، قامت السفارة الفرنسية بتقديم 5000 كتاب جديد باللغة الفرنسية (كتب للشباب وقصص مصورة وروايات وقواميس…) وذلك خلال احتفالية تم تنظيمها يوم الخميس 21 آذار 2019 في المدرسة الفرنسية الدولية في عمّان (LFIA)  بحضور مديرة اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم في وزارة التربية والتعليم الأردنية، السيدة ابتسام أيوب، والسفير الفرنسي في الأردن، سعادة السيد دافيد بيرتولوتي.

خلال خطابه أمام ممثلي المدارس والجامعات الأردنية، قال السفير الفرنسي في الأردن: “حتى نتمكن من الاستمتاع باللغة كما يجب، لا بد من ممارستها والتعرف على ثقافتها. ولتحقيق ذلك، لابد من وجود الكتب، فهي وسيلة لا يمكن الاستغناء عنها لتعلم الثقافات.” كما شكر السفير الشريكين الذين عملا على هذه المبادرة، ألا وهما منظمة بيبليونيف Biblionef غير الحكومية والتي تسهل منذ 25 عاماً وصول الكتب باللغة الفرنسية للأطفال والشباب في كافة أنحاء العالم كما تدعم مشاريع المطالعة، ومؤسسة مجموعة مطارات باريس Fondation Groupe ADP، التي تدعم مشاريع محو الأمية ومكافحة الانقطاع عن المدرسة.

ختاماً، ذكّر السفير الفرنسي بأن الفرنسية لغة تفتح الأبواب للدراسة في كافة الدول الفرانكوفونية، كما تعزز فرص الحصول على عمل وخاصة لدى الشركات الفرنسية الموجودة في الأردن، بالاضافة إلى المنظمات التابعة للأمم المتحدة والعديد من الشركات الدولية التي تعتبر اللغة الفرنسية شرطاً أساسياً للتوظيف.

تعليقاتكم