موجز أخبار راديو البلد
  • الهيئة المستقلة تعلن النتائج النهائية للانتخابات
  • الملك: القدس مسألة سياسية بامتياز وليست أمنية
  • راصد: تسجيل 535 مخالفة خلال الانتخابات البلدية واللامركزية
  • ثلاثة أيام لإزالة الدعاية الانتخابية
  • الطاقة الذرية تنفي تراجع “روس أتوم” عن مشروع المحطة النووية
  • استقبال 28 ألف طلب التحاق بالجامعات
  • عنجرة: 10 إصابات بحادث تصادم

تكوين

عن الرجال والنساء 2016/08/31 تعيش المرأة لتثبت حسن نيّتها، تجاه الرجل، وتجاه العالم، وتجاه ذاتها، وليس ذلك إلاّ نتيجة لشيطنتها! الشيطنة أقلّ من مصطلح، لعلّه صار مفهوماً ...
الرحلة الجرمانيّة 2016/07/05 بدعوة من الأكاديميّة البروتستانتيّة في هوفجايسمر ودار علاوي الألمانيّة للنشر،و دعوة أخرى من بلديّة هايدلبرج بالتعاون مع جمعيّة أصدقاء الفنّ والحضارة العربيّة، ...
قلم العائلة 2016/06/13 ما لفتني في هذا الكتاب أنّه بتقديم إدوارد سعيد وترجمة محمّد برّادة، وهما اسمان كفيلان بثقة القارئ، وكذلك صورة عائليّة لأربعة أجيال ...
ضربة المنجل 2016/06/06     على الرغم من أنّ الذاكرة البشريّة لا يعوّل عليها كثيراً، أثبتت أنّها أصدق من التاريخ المدون، فأخطاؤها غير مفتعلة، وغالباً ما تكون ...
القراءة الذكوريّة للنصّ 2016/05/03   يتخذ هذا الفعل أشكالاً عدّة منها تلقّي النصوص الأدبيّة للنساء، ومنها سيرة الأفراد في علاقتهم مع العالم. وينتج هذا الفعل عن نقص ...
العبور مع شكسبير 2016/04/26     بمناسبة مرور أربعمئة سنة على وفاة شكسبير، أعدت قراءة السونيتات. تلك البدعة الشعريّة الذي طوّرها شكسبير عن الإيطاليّ بترارك، ويبلغ عددها 145 ...
إجابة عن سؤال الحرب والكتابة 2016/04/12 سؤال يطرح عليّ كلّ يوم تقريباً: ماذا تعني الكتابة في ظلّ الموت والخراب واليباب؟ بل ما الفائدة منها؟! نعم، أُسأل عن الفائدة مثلما ...

نبذة عن تكوين

نسعى إلى خلْق فضاء حر نمتلك فيه جرأة التفكير باستقلالية عن أية وصاية خارجية على عقولنا، ونكتب لإثارة نقاش معرفي مبدع مقابل التعصب، والزيف، والخرافة.

نؤمن بأن حرية التفكير هي أساس احترام الإنسان لنفسه ولغيره، وصون كرامته، وانتزاع حقوقه بعيداً عن اشتراطات الدين، والمذهب، والعرق، والمنشأ بأوجهه المختلفة؛ تلك التي تعمل على تشتيتنا وراء حواجز تقود، حتماً، إلى طغيان العصبية، وتقديس الغيب، وتغييب العقل، وصولاً إلى دائرة الاقتتال وسط هذه الظلمات.

نبحث مجتهدين، من غير خوف، حالةَ العجز العربية في جميع جوانبها، مؤمنين أن التنوير وسيلةً كفيلة لمواجهة المآزق المحيطة بنا؛ تشخيصاً وتحليلاً ونبشاً وتنقيباً، وليس ترفاً وتزويقاً لواقع فاض حدّ الاختناق بأزماته الأخلاقية، والمعرفية، والاجتماعية.

نطرح ونناقش في "تكوين" انطلاقاً من كافة الاتجاهات من دون قيود أيديولوجية، وعقائدية، ودينية، ولا همّ لنا سوى الإنسان الذي يؤمن بعقله، ويثق بمجتمعه، ويعتمد إرادته. وُجِدَ العقلُ لا ليُحجب، والثقة لا لتُنتزع، والإرادة لا لتزول، خدمةً لسلطات وقوى لا يهدد استمرار استبدادها أكثر من حرية التفكير.

فلنفكِّر.

يبث الان