موجز أخبار راديو البلد
  • راصد: 61 نائبا صوتوا لصالح قانون ضريبة الدخل
  • النائب الوحش: سوء إدارة جلسات مناقشات وإقرار "ضريبة الدخل"
  • إحالة مخالفات جديدة بتقرير ديوان المحاسبة إلى مكافحة الفساد والقضاء والادعاء العام
  • دعوة الاردن للمشاركة بصفة مراقب بمحادثات أستانا حول سورية
  • وفد نيابي يغادر المملكة في زيارة إلى دمشق
  • اعتماد البطاقة الأمنية لتسجيل الطلبة السوريين في الجامعات
  • "الفينيق": ارتفاع عمالة الأطفال في الأردن إلى 70 ألفاً
  • عربيا.. قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل 22 فلسطينيا بالضفة
  • أخيرا.. أجواء لطيفة في مختلف المناطق والعظمى في عمان 21 درجة مئوية

تكوين

في غرام الراديو 2016/02/16   نرث حبّ الإذاعة عن الآباء والأجداد غالباً، وربّما عن الأمّهات اللواتي طالما اضطررن إلى النوم إلى جانب ذلك الصندوق الأسود غالباً، الذي ...
كرامات ما بعد الحداثة 2016/02/08       في الأسبوع الفائت، اجتمعنا في مؤسّسة عبد الحميد شومان، لمناقشة رواية جديدة للصديق والزميل الإعلاميّ  يحيى القيسيّ، والتي وسمها بعنوان "الفردوس المحرّم"، ...
أطباق ليست في قائمة إيزابيل ألليندي 2016/01/26     يمتلك الطعام إمكانيّة لتحويله من مادّة غذائيّة تخصّ الجهاز الهضميّ، وتبني الجسم، أو من شهوة تتعلّق بحواسّ ميكانيكيّة غير شريفة كما يسمّيها ...
بيت الكتابة 2016/01/19     تقول مارغريت دوراس (1914- 1996)، الكاتبة الفرنسيّة، وربيبة مستعمرات الهند الصينيّة (فييتنام)، والحائزة على جائزة غونكور عن روايتها "العاشق" 1984: لابدّ من ...
عن الشخصيّة التي غدرت بي 2016/01/12     كنت أدّخرها لتكون إحدى شخصيّاتي الروائيّة. كانت جارتي، تكبرني بما يزيد على عشر سنوات، نقف عند الظهيرة حين أن يأوي الناس إلى ...
في مستهلّ فصل قارس 2016/01/05     هل سيطول هذا العذاب الذي نعيش فيه، حيث الرجال والنساء محاصرون بالقتل والقهر في كلّ نشرات الأخبار، وهل حقّاً سنقضي عمرنا الوحيد ...
خيالات السلاطين 2015/12/29   لا أحبّ التواريخ الحديّة، بل أخاف منها، لا سيّما أنّناّ نودّع عاماً آخر محاطين بكثير من الدمار والموت، باحثين عن أمان مفقود ...

نبذة عن تكوين

نسعى إلى خلْق فضاء حر نمتلك فيه جرأة التفكير باستقلالية عن أية وصاية خارجية على عقولنا، ونكتب لإثارة نقاش معرفي مبدع مقابل التعصب، والزيف، والخرافة.

نؤمن بأن حرية التفكير هي أساس احترام الإنسان لنفسه ولغيره، وصون كرامته، وانتزاع حقوقه بعيداً عن اشتراطات الدين، والمذهب، والعرق، والمنشأ بأوجهه المختلفة؛ تلك التي تعمل على تشتيتنا وراء حواجز تقود، حتماً، إلى طغيان العصبية، وتقديس الغيب، وتغييب العقل، وصولاً إلى دائرة الاقتتال وسط هذه الظلمات.

نبحث مجتهدين، من غير خوف، حالةَ العجز العربية في جميع جوانبها، مؤمنين أن التنوير وسيلةً كفيلة لمواجهة المآزق المحيطة بنا؛ تشخيصاً وتحليلاً ونبشاً وتنقيباً، وليس ترفاً وتزويقاً لواقع فاض حدّ الاختناق بأزماته الأخلاقية، والمعرفية، والاجتماعية.

نطرح ونناقش في "تكوين" انطلاقاً من كافة الاتجاهات من دون قيود أيديولوجية، وعقائدية، ودينية، ولا همّ لنا سوى الإنسان الذي يؤمن بعقله، ويثق بمجتمعه، ويعتمد إرادته. وُجِدَ العقلُ لا ليُحجب، والثقة لا لتُنتزع، والإرادة لا لتزول، خدمةً لسلطات وقوى لا يهدد استمرار استبدادها أكثر من حرية التفكير.

فلنفكِّر.

يبث الان