جودة: الأردن حاضر على طاولة المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

جودة: الأردن حاضر على طاولة المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية
جودة: الأردن حاضر على طاولة المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية
الرابط المختصر

أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة إطلاع الأردن على كافة المباحثات الجارية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي ، وقال جودة خلال لقائه لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب يوم الأربعاء، الأردن  حاضر في غرفة المفاوضات وعلى الطاولة حفاظا على المصالح الوطنية العليا خاصة وان جميع قضايا الحل النهائي ترتبط بمصالح اردنية حيوية.

 وأكد جودة للجنة على موقف الأردن الاردني الثابت والذي يؤكد ان قيام الدولة الفلسطينية المستقلة والمتواصلة جغرافيا على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية هي مصلحة وطنية اردنية عليا كما هي مصلحة فلسطينية.

 و حول جولة كيري إلى المنطقة قال جودة أنها تأتي استكمالا لمفاوضات سابقة محددة في إطار زمني لتقريب وجهات النظر حول ملفات القدس و اللاجئين و الأمن و الحدود و المياه مبينا أن للأردن مصلحة باستمرار هذه المفاوضات و نجاحها للوصول إلى حل عادل و شامل يرضي كافة الأطراف .

 وقال جودة إن الانطباعات و التخوفات و القلق السائد لدى الرأي العام الأردني و الغير مستند إلى معلومات مثبته و دقيقة يحكم علينا دوما شرح موقفنا وإطلاع الرأي العام على كافة التساؤلات التي تدور نافيا وجود أي غياب او تغييب للدور الأردني .

بالسياق، أصدرت كتلة العمل الوطني النيابية اليوم الاربعاء بيانا انتقدت فيه "الغموض المحيط بخطة وزير الخارجية الأمريكي  جون كيري حول القضية الفلسطينية وضغطه المستمر لتوقيع اتفاقية اطار بين السلطة الوطنية الفلسطينية واسرائيل".

ودعت الكتلة الحكومة الأردنية إلى الانتباه و الحذر من احتمال فرض الولايات المتحدة الأمريكية تصوراتها للسلام على السلطة الفلسطينية و الأردن و المنطقة.

واعتبرت الكتلة أن وضع واشنطن مطالب إسرائيل غير المحقة كأولوية اولى على حقوق الشعب الفلسطيني يشكل تهديداً حقيقياً وشطبا لحقوق الشعب الفلسطيني وهدراً لنضالاته و تضحياته.

أضف تعليقك