دراسة تحليلية (خارطة) انتخابات مجلس اتحاد طلبة الجامعة الأردنية

دراسة تحليلية (خارطة) انتخابات مجلس اتحاد طلبة الجامعة الأردنية
دراسة تحليلية (خارطة) انتخابات مجلس اتحاد طلبة الجامعة الأردنية
الرابط المختصر

أصدر مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية، دراسة تحليلية (خارطة) انتخابات مجلس اتحاد طلبة الجامعة الأردنية 2019 .

 

وأشار  المركز، أن 590 طالب وطالبة يتنافسون من مختلف كليات الجامعة على 106 مقاعد ،حيث ستجري الانتخابات تحت نظام (القائمة النسبية المغلقة)

 

وبين أن الانتخابات ستكون على مستوين ، المستوى الأول: يكون على مستوى الكلية، وتجرى على أساس القائمة النسبية المغلقة بحيث تتشكل القائمة من ثلاثة مقاعد حدا أدنى وبعدد المقاعد المخصصة للكلية حدا أعلى، على أن يراعى تمثيل أكثر من نصف عدد الأقسام الأكاديمية التي تمنح درجة البكالوريوس في الكلية، ويصوت كل عضو من أعضاء الهيئة العامة لقائمة واحدة من القوائم المترشحة ، فيما يكون المستوى الثاني  على مستوى الجامعة بعدد (18) مقعداً، وتجري على أساس القائمة النسبية المغلقة بحيث تتشكل كل قائمة من (12) مرشحا كحد أدنى من طلبة تسع كليات على الأقل، ويصوت كل عضو من أعضاء الهيئة العامة لإحدى القوائم.

 

 

(قوائم الانتخابات)

يتنافس على مستوى الكليات 138 قائمة لانتخاب 88 ممثل لمجلس الطلبة. و6 قوائم ممثلة بــــ 97 مرشح على مستوى الجامعة لاختيار 18 عضو في مجلس اتحاد الطلبة.

 

 

بالإضافة الى 590 طالب وطالبة  يتنافسون على 106 مقعد موزعة على 19 كلية من كليات الجامعة. تمثل نسبة الطلاب الذكور المتنافسين الى الطالبات الاناث (1.45طالب ذكر لكل طالبة انثى) (59% من الذكور (349 طالب) 41% من الاناث (241 طالبة)). اعلى عدد مقاعد كان في كليات الهندسة والاعمال بمجموع 8 مقاعد لكل منها، تليها كليات الآداب واللغات الأجنبية بواقع 7 مقاعد لكل منها.

 

 

كما تتنافس 138 قائمة على مستوى جميع كليات الجامعة على 88 مقعداً. احتلت كلية اللغات الأجنبية اعلى عدد قوائم مترشحة للتنافس على المقاعد السبعة التي تمثل الكلية بواقع 11 قائمة، فيما جاءت كلية الهندسة في المرتبة الثانية من حيث عدد القوائم المتنافسة (10 قوائم) وجاءت كليات الحقوق، والملك عبدالله الثاني لتكنولوجيا المعلومات، والشريعة، والعلوم، والاعمال في المرتبة الثالثة وبواقع 8 قوائم لكل منها. فيما جاءت كلية الاثار والسياحة في المرتبة الأخيرة من حيث عدد القوائم المترشحة وبواقع 3 قوائم. الشكل رقم (2).

 

 

(ترتيب القوائم وطبيعة المرشحين )

 

تظهر الخريطة الانتخابية للمرشحين وجود فارق واضح في نسبة الذكور الى الاناث المتنافسات على مقاعد مجلس الطلبة على مستوى كل كلية، في المجمل احتوت القوائم الانتخابية لجميع الكليات على 349 مترشح من الذكور (59%) 241 مترشحة (41%). حيث احتلت كلية علوم التأهيل اعلى نسبة مرشحات اناث بالنسبة الى الذكور (74% من المرشحات لمقاعد الكلية من الاناث مقابل 26% من الذكور)، تلتها كلية الفنون والتصميم (67% من الاناث و33% من الذكور)، ومن ثم كلية اللغات الاجنبية (64% من الاناث 36% من الذكور)، وكلية العلوم (60% اناث 40%) ذكور.  فيما كان التنافس بين المرشحين في كلية الحقوق لصالح الذكور وبشكل كبير (96% ذكور، 4% اناث)، وكلية الرياضة (87% ذكور و13% اناث)، و كلية الهندسة (77% ذكور و 23% اناث)، وكلية الاعمال (75% ذكور و 25% اناث).  فيما تساوى عدد المرشحين الذكور والاناث في كلية الصيدلة، وقريب من التساوي في كليات الآداب والتمريض.

 

 

 

(الحدة التنافسية على مقاعد مجلس الطلبة)

 

 

كما تتراوح الحدة التنافسية على مقاعد مجلس اتحاد الطلبة بين مختلف الكليات، حيث كان اعلاها في كلية اللغات الاجنبية حيث يتنافس بما معدله 9.1 مرشح على كل مقعد في مجلس اتحاد الطلبة، ومن ثم جاءت كليات الحقوق، والملك عبدالله الثاني لتكنولوجيا المعلومات حيث يتنافس 9 مرشحين على كل مقعد، فيما كانت الحدة التنافسية في كلية الهندسة 8.6 مرشح على كل مقعد انتخابي. وبالمقابل تتراجع الحدة التنافسية في الكليات الأصغر حجماً ليكون ادناها في كلية الاثار والسياحة، حيث يتنافس ما معدله 3 مرشح على كل مقعد، وفي كلية الفنون والتصميم 4 مرشحين لكل مقعد، وكليات: الرياضة، وطب الاسنان، والتمريض والأمير حسين للدراسات الدولية بواقع 5 مرشحين على كل مقعد

 

الجامعة كدائرة انتخابية

 

تتنافس 6 قوائم انتخابية بما بمجموعه 97 مرشح على مستوى الجامعة على 18 مقعد في مجلس اتحاد الطلبة، حيث كانت عدد المترشحين في قائمة النشامى 18، وقائمة اهل الهمة 18 مترشح، وقائمة العودة 17 مترشح وقائمة التجديد 15 مرشح، وقائمة الكرامة 17 مرشح وقائمة همك بهمنا 12 مرشح.

 

وتحتوي  قائمة التجديد على اعلى عدد اناث مرشحات حيث ضمت القائمة 10 اناث مترشحات من أصل 15 طالب في القائمة (66.6% اناث 33.4% ذكور)، فيما ضمت قائمتا النشامى واهل الهمة على عدد اناث مرشحات .

 

(9 من أصل 18 مترشح في القائمة بما نسبته 50%)، فيما احتوت قائمة العودة على 6 مرشحات من أصل 17 في القائمة (35%). فيما لم تحتوي قائمة عمك بهما على أي مترشحات من الاناث.

 

 

 

من مجموع المترشحين في جميع القوائم (97 مترشح)، كان هنالك 16 من كلية الهندسة، و11 من كلية الزراعة، و8 من كلية الاعمال و8 من كلية اللغات. وكان هنالك مترشح واحد من الفنون والتصميم، ومترشحين من كليات طب الاسنان والاثار والسياحة. فيما خلت القوائم المترشحة على مستوى الكليات من طلبة كلية التمريض. الشكل رقم (6). الشكل رقم (7) يبين نسبة طلبة كل كلية في الجامعة من مجموع الطلبة الكلي. تشكل كلية الهندسة 12% من مجموع طلبة الجامعة، فيما تشكل كلية الاعمال 11% من طلبة الجامعة وكلية اللغات الأجنبية 10%.

 

 

يذكر أن ، الجامعة الأردنية  فتحت عند الساعة التاسعة من صباح اليوم الخميس صناديق الاقتراع لانتخابات مجلس جديد لاتحاد طلبه .

 

وتتجه انظار الاردنيين للجامعة الأردنية لمتابعه هذه الانتخابات التي تشكل محطه مضيئة وعلامه فارقه في ترسيخ البناء الديمقراطي للشباب الجامعي بهدف تمكينهم من الاسهام في التنميه السياسية الأردنية .

 

وسيقوم رئيس الجامعة الدكتور عبد الكريم القضاة ورئيس واعضاء اللجنة العليا للانتخابات بزياره تفقديه لجميع مراكز الاقتراع في جميع كليات الجامعة للاطمئنان على سير العملية الانتخابية التي تستمر حتى الساعة الرابعة عصرا ..لتبدأ بعدها عمليه فرز الاصوات واعلان النتائج النهائية في مؤتمر صحفي يعقد لهذه الغاية.

 

 

ويشهد محيط الجامعة حركه نشطه وغير اعتياديه لتوافد الطلبة الناخبين بكثافة للمشاركة في هذه الانتخابات في ما تعمل اجهزه السير في مديريه الامن العام وكوادر الجامعة على تسهيل دخول الطلبة للحرم الجامعي بيسر وسهوله

 

اطلع على كامل الدراسة

أضف تعليقك