الشرطة التونسية تستخدم المطاطي لتفريق متظاهرين بسيدي بوزيد

الشرطة التونسية تستخدم المطاطي لتفريق متظاهرين بسيدي بوزيد
الشرطة التونسية تستخدم المطاطي لتفريق متظاهرين بسيدي بوزيد
الرابط المختصر

p style=text-align: justify; dir=RTLاستخدمت الشرطة الخميس في مدينة سيدي بوزيد (وسط غرب) مهد الثورة التونسية، الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات من المتظاهرين طالبوا بإسقاط الحكومة التي تقودها حركة النهضة الاسلامية./p
p style=text-align: justify; dir=RTLودعت الى التظاهرة جبهة 17 ديسمبر للقوى التقدمية بسيدي بوزيد وهي تكتل يضم اكثر من عشرة أحزاب سياسية معارضة./p
p style=text-align: justify; dir=RTLوأطلق المتظاهرون على تحركهم اسم يوم التحرير من أجل إطلاق سراح الموقوفين فورا ومن أجل كنس الثالوث الفاشل:الوالي ووكيل الجمهورية (النائب العام) ورئيس منطقة (مديرية) الحرس./p
p style=text-align: justify; dir=RTLويطالب المحتجون بإطلاق سراح شبان من بلدات بولاية سيدي بوزيد، اعتقلوا مؤخرا في احتجاجات على تردي الظروف المعيشية، وبإقالة الوالي ورئيس مديرية الحرس الذي اتهموه بالمعالجة الأمنية للمشاكل الاجتماعية./p

أضف تعليقك