موجز أخبار راديو البلد
  • مجلس النواب يقرر الموافقة على توصيات لجنتة المالية بإحالة تسع وثلاثين مخالفة وردت في تقرير ديوان المحاسبة للعام ألفين وستة عشر، للنائب العام.
  • النائب محمود الطيطي، يؤكد أن الحكومة أحالت ملف تأجير أراضي المخيبة بطريقة غير سليمة إلى الادعاء العام.
  • وزارة الخارجية تؤكد تماثل المصابين الأردنيين في نيوزلندا للشفاء، فيما لا تزال حالة إصابتين في وضع حرج.
  • وزارة الطاقة تعلن عن طرح عطاء نقل النفط الخام من العراق الى موقع مصفاة البترول الأردنية.
  • النقابة العامة لاصحاب السيارات العمومية تنفذ اعتصاما امام مجلس النواب لتحقيق كافة مطالبهم المتعلقة بتنظيم عمل التطبيقات الذكية.
  • رئيس الوزراء عمر الرزاز، يرجح صدور نظام الأبنية في العاصمة عمان خلال الأيام القليلة المقبلة، ومستثمرو القطاع يرحبون بالتعديلات التي أجريت عليه.
  • أكثر من مئة معلم ومعلمة مستقلين، وأربع وثمانون قائمة، يتنافسون بانتخابات نقابة المعلمين اليوم، فيما يتجاوز عدد الناخبين الثمانين ألف معلم في مختلف محافظات المملكة.
  • مجموعات من المستوطنين تجدد اليوم اقتحام باحات المسجد الأقصى بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.
  • إقليميا.. "قوات سوريا الديمقراطية" تعلن عن سيطرتها بالكامل على مخيم الباغوز أحد آخر معاقل تنظيم الدولة الإسلامية شمال شرقي سوريا.
  • وأخيرا.. يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة نهار اليوم، لتسجل أعلى من معدلاتها الاعتيادية بقليل، وتكون الاجواء مشمسة ولطيفة في أغلب مناطق المملكة، ودافئة في الاغوار والبحر الميت.
القاعدة تتبنى تفجيرات عمان
2005/11/09

اعلن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين بزعامة الزرقاوي مسؤوليته عن تفجيرات عمان في بيان على الإنترنت ،وقال نائب رئيس الوزراء مروان المعشر أمس لشبكة تلفزيون “سي.ان.ان” ان زعيم القاعدة في العراق ابو مصعب الزرقاوي هو المشتبه به الرئيسي في التفجيرات الثلاثة .وقال بيان القاعدة ان مجموعة من “افضل ليوثنا” شنت هجوما جديدا على الفنادق الثلاثة التي وصفها بأنها تحولت الى ساحة خلفية “لاعداء الدين واليهود والصليبيين.” واضاف البيان الذي لم يتسن الحصول على تأكيد فوري له “انطلقت ثلة من اسود خير الكتائب واكرمها.. كتيبة البراء بن مالك نصرة لدينها واعلاء لكلمة التوحيد في غزوة جديدة.” واضاف أنه “بعد دراسة الاهداف ومراقبتها تم اختيار أماكن التنفيذ لبعض الفنادق” التي وصفها بأنها تحولت إلى “حديقة خلفية لاعداء الدين من يهود وصليبيين ومرتعا قذرا لخونة الامة من المرتدين وملاذا امنا لمخابرات الكفار… وبؤرا للعهر والفجور.” ووقع المتحدث باسم القاعدة في العراق البيان الذي نشر على موقع اسلامي تستخدمه الجماعة عادة. وقال البيان إن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين الذي يقوده الاردني ابو مصعب الزرقاوي سيعطي مزيدا من التفاصيل عن الهجمات في وقت لاحق لكنه لم يذكر ما اذا كانت نفذت بتفجيرات انتحارية.

تعليقاتكم